اغلاق

مشاركة واسعة بمخيّم اللغة الانجليزية في أكاديمة القاسمي

استمرارا لتعزيز تعاونها مع الحقل، قام قسم اللغة الإنجليزية في أكاديمية القاسمي باستقبال حوالي200 طالب من مدارس إعدادية مختلفة في يوم مخيم اللغة الإنجليزية،


 
صور من النشاطات

الذي اقيم مؤخرا تحت
عنوان "اصنع تغييرا"،  والذي يشرف عليه قسم اللغة الإنجليزية في أكاديمية القاسمي للسنة الرابعة عشرة على التوالي.
ابتدأ اليوم بتجمع جميع الطلاب مع معلميهم في قاعة المؤتمرات حيث استقبلهم طلاب وطالبات الأكاديمية. 
وافتتح اليوم،  الذي تولت عرافته الطالبتان ليان عويسات وغدير وتد من طالبات السنة الأولى،  بكلمة لرئيسة القسم د.  إيمان علوش، التي أشرفت على اليوم،  وقامت بدورها بشكر طلاب سنة ثانية لجهودهم وإبداعهم في تصميم مراكز ‘تعلم ذو معنى‘ وتشجيع جمهور التلاميذ على قدرتهم على أحداث تغيير في المجتمع. 

تجربة شخصية
بعد ذلك كانت مشاركة مؤثرة للطالب خيام غانم،  الذي تحدث عن تجربته الناجحة في إحداث تغيير في المجتمع،  رغم صغر سنه،  وذلك من خلال عمله وإدارته في مجموعة ابتسامة التطوعية،  تلتها طالبة الأكاديمية من السنة الثالثة،  الطالبة ميس شايب،  والتي تحدثت عن تجربتين لها في إحداث تغيير إيجابي في المجتمع،  الأولى حول حملتها وزملائها (الجسد الواحد) ،  والتي قاموا من خلالها بتجنيد مبالغ مالية لمساعدة زملائهم في الدراسة الذين لم يتمكنوا من تغطية مصاريف قسط التعليم الجامعي،  والثانية حول حملتها التوعوية الناجحة (حقك تتنازليش عنه)  والتي ساهمت بشكل كبير برفع وعي
 كثير من الفتيات العاملات في الحصول على الحد الأدنى للأجور .
بعد ذلك كانت هنالك عروض مدرسية رائعة،  شملت عرضا رائعا لطلاب مدرسة الرازي ام الفحم،  والذين ابدعوا في تقديم أشخاص كانت لهم بصمات في إحداث تغيير في مجتمعهم مثل هيلين كيلر،  حنان الحربي،  وليام شكسبير،  أبو بكر الرازي وغيرهم.  

فقرات ومحطات
اعقب ذلك عرض جميل لطلاب مدرسة البيروني جت،  والذي ألقى فيه الطلاب قصيدة حول أهمية إحداث التغيير في المجتمع. 
في نهاية الجزء الأول قامت الطالبة زينة كبها من مدرسة ميسر بأداء أغنية محفّزة وكان أداؤها رائعا وحازت على إعجاب الجميع. 
في الجزء الثاني من اليوم انتقل الطلاب لمحطات مراكز تعلم،  قام طلاب السنة الثانية بتحضيرها والإشراف عليها، 
بمساعدة من طلاب السنة الأولى،  وقد شملت مراكز التعلم الكثير من المحطات الهادفة،  والمحوسبة،  والتي تحوي عنصر التعلم عن طريق اللعب،  والتي استمتع الطلاب بها كثيرا.  في نهاية اليوم شكرت رئيسة القسم د.  إيمان علوش جميع المدارس المشاركة في هذا اليوم،  وقامت بتكريم لجنة من طلاب  السنة الثانية الذين أشرفوا على تنظيمه وهم: سلام اغبارية،  أسيل سعد،  أمير محاجنة،  عفاف عرو، أمل مرعي، دينا أبو فول،  ومنى ناصر.  وتم أيضا توزيع جوائز على المدارس الفائزة بالمراتب الثلاث الأولى وهي مدرسة ابن سينا الإعدادية باقة في المرتبة الأولى،  مدرسة جت البيروني في المرتبة الثانية،  ومدرسة الرازي ام الفحم في المرتبة الثالثة. 


 


لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا
 
 
 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق