اغلاق

الشيوعي والجبهة : ندين الهجمة على النائبة توما سليمان

وصل لموقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من الحزب الشيوعي والجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة، جاء فيه : " يدين الحزب الشيوعي والجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة،


عضوة الكنيست عايدة توما- سليمان


الهجمة العنصرية المستمرة، ضد رفيقتنا النائبة عايدة توما سليمان، رئيسة لجنة مكانة المرأة، والمساواة الجندرية في الكنيست، من رموز العنصرية في الكنيست، وأولهم عنات بيركو، صاحبة السجل الأسود الأخطر في مشاريع القوانين العنصرية المدرجة على جدول الأعمال. ويؤكد الحزب والجبهة، على التقدير الكبير لنشاط الرفيقة توما سليمان، في مختلف القضايا الجماهيرية، وايضا لدورها المميز في رئاسة لجنة مكانة المرأة".
وقال البيان : " إن هذه ليست المرّة الأولى التي تتعرّض فيها الرفيقة توما سليمان الى هجوم عنصري، وخاصة من بيركو وشركائها العنصريين من النواب. إذ أن ادارتها الجريئة للجنة مكانة المرأة، تقض مضاجعهم. والحملة الأخيرة جارية منذ قرابة أسبوعين، وبدعم مطلق من وسائل إعلام، شغلها الشاغل تسويق نواب اليمين المتطرف، وأولهم قائدهم بنيامين نتنياهو، مثل صحيفة "يسرائيل هيوم"، وغيرها.
وفي خلفية هذا الهجوم، هو أن النائبة توما سليمان، ترفض صياغة جدول أعمال اللجنة بموجب الايقاع الذي يطالبون به، من حيث المواضيع وتوقيت بحثها، خاصة في ما يتعلق بالمجنّدات في جيش الاحتلال الإسرائيلي. وكانت توما سليمان، قد عبّرت في وسائل الإعلام العبرية والعربية، على موقفها الحزم من جيش الاحتلال ودوره وممارساته على الأرض. وأنه في حال اقتضت الضرورة، وفق الأنظمة البرلمانية القائمة، فإنها ستضع القرار الذي تستوجبه الأنظمة، وأيضا بموجب صلاحياتها كرئيسة للجنة البرلمانية".
وتابع الحزب الشيوعي والجبهة : " إن قطيع نواب اليمين، وبضمنه عنات بيركو، يسعون بكل جهد لاقصاء نواب القائمة المشتركة عن الحيز العام، في اطار السعي لإقصاء كل الجماهير العربية عن التأثير السياسي البرلماني، تارة بمشاريع قوانين عنصرية، ترافق السياسات المطبقة على الارض، وتارة بتحريض عنصري حاقد موجهة ضد نواب المشتركة، وبضمنهم الرفيقة عايدة.
ويحيي الحزب الشيوعي والجبهة الرفيقة عايدة على وقوفها بحزم لصد هذه الهجمة، بما يؤكد على الكرامة الوطنية الضرورية في صد قطيع العنصريين والعنصرية برماتها، تأكيدا على حق الجماهير العربية بأخذ دورها ايضا في الحلبة البرلمانية".




لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق