اغلاق

عطا الله حنا يستقبل طلابا من كلية اللاهوت بجامعة تسالونيكي

استقبل سيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس، وفدا من طلاب كلية اللاهوت في جامعة تسالونيكي في شمال اليونان،


المطران عطا الله حنا

ورافقهم سيادة المطران في جولة داخل البلدة القديمة من القدس شملت كنيسة القيامة وعددا من الاماكن الدينية التاريخية وطريق الالام وعددا من الاديار الارثوذكسية الموجودة داخل اسوار البلدة القديمة من القدس .
اختتمت الجولة بزيارة للكاتدرائية حيث استمع الطلاب الى محاضرة من سيادة المطران عن تاريخ مدينة القدس واهميتها الروحية والتاريخية والتراثية كما اجاب سيادته على عدد من الاسئلة والاستفسارات .
وقد اعرب الطلاب وعددهم 25 طالبا عن سعادتهم بزيارة القدس المدينة المقدسة وتأثرهم بما شاهده من اماكن دينية تاريخية لا سيما كنيسة القيامة التي تحتضن اهم المواقع والمزارات الشريفة المرتبطة بالمحطات الاخيرة من حياة السيد المسيح على الارض .
وقد حث سيادة المطران طلاب المعاهد اللاهوتية الارثوذكسية في العالم على زيارة القدس والتعرف على اماكنها المقدسة المرتبطة بما قدمه السيد المسيح للانسانية .
هذا وقد انطلق الوفد الطلابي في جولة في منطقة بيت لحم حيث زاروا كنيسة المهد ودير القديس سابا وغيرها من الاديار الارثوذكسية الموجودة هناك .

المطران عطا الله حنا ووفد كنسي في جولة تفقدية في البلدة القديمة بالقدس
قام سيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس صباح اليوم يرافقه عدد من رجال الدين المسيحي بجولة في احياء البلدة القديمة من القدس حيث قدموا التهاني لابناء المدينة المقدسة المحتفلين بعيد الفطر السعيد كما وزاروا عددا من أسر الشهداء وبعض العائلات المستورة وتجولوا في عدد من شوارع وازقة القدس العتيقة مقدمين تهانيهم وتمنياتهم للمحتفلين بالعيد .
وقال سيادة المطران عطا الله حنا في كلمة القاها بهذه المناسبة :بأن مدينة القدس هي مدينة مقدسة نسكن فيها بأجسادنا ولكنها ساكنة في افئدتنا وعقولنا وضمائرنا" .
واضاف :" اننا نعشق هذه المدينة المقدسة وننتمي اليها فنحن متشبثون بكل زاوية من زواياها ، انها المدينة التي تحتضن تاريخنا وتراثنا وهويتنا واصالتنا وروحانيتنا" .

المطران عطا الله حنا ووفد كنسي في زيارة معايدة للمسجد الاقصى المبارك
قام سيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس صباح اليوم يرافقه وفد من رجال الدين المسيحي بزيارة معايدة للمسجد الاقصى المبارك وذلك بمناسبة حلول عيد الفطر السعيد، حيث ودع المسلمون شهر رمضان المبارك واستقبلوا عيد الفطر السعيد .
وقد توجه الوفد الكنسي الى باحات المسجد الاقصى المبارك صباح اليوم حاملا رسالة تهنئة اخوية من كنائس القدس ومسيحييها وقد التقى الوفد مع عدد من مسؤولي الاوقاف الاسلامية والائمة والشيوخ وحشد من المصلين الذين تواجدوا في المكان .
وقال سيادة المطران عطا الله حنا في كلمته: "بأننا اتينا اليوم الى هذا المكان المقدس حاملين معنا رسالة سلام ومحبة واخوة من كنائس القدس ومسيحييها واننا نعايدكم بعيد الفطر السعيد ونتمنى لكم ولكل المحتفلين الصحة والعافية والتوفيق في خدمة هذه الارض المقدسة وقضية شعبنا العادلة" .
واضاف :"اتينا اليكم لكي نعايدكم ولكي نقول للعالم بأسره بأنه في مدينة القدس وفي فلسطين بشكل عام هنالك اسرة واحدة وشعب واحد وطائفة واحدة اسمها الشعب العربي الفلسطيني. اعيادنا هي مناسبات للتلاقي والتعبير عن محبتنا واخوتنا وتلاقينا وتعاوننا خدمة لقدسنا ومقدساتنا وانساننا الفلسطيني" .



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق