اغلاق

منـزل يرتدي مساحات ديكور عصري .. شاهدوا الصور

تتسم هذه الفيلا من الخارج والداخل بتصاميم ذات مساحات عصرية أشرف على تنفيذ أعمالها المهندس طوني إيليا حداد ليعكسها لؤلؤة نادرة رمادية اللون ...



يرتفع هذا البناء ليعكس من موقعه احتماءه بحديقة ومسبح خاص بها . ويولي المهندس اهتماماً خاصاً بإظهار الخطوط في تصميم حديقة الفيلا التي تشكل امتداداً طبيعياً لكل الأقسام الداخلية.

من المدخل الرئيسي للفيلا، يشعر الزائر بأنها تعكس تصميماً مثلثاً، وقد استوحيت الفكرة من شكل الأرض. ومن الخارج تطالعنا خطوط تبعد النوافذ من إحدى الجهات لتشكل جزءاً من تقنية الهندسة العصرية للبناء. وقد ساهمت هذه الخطوط في إبراز شفافية التصميم. كما يتّسع أفق الرؤية من الجهة الخلفية لتعانق الفيلا الطبيعة والبحر من موقعها المميز.

الى جانب حجر البوشارد، يلف البناء خشب "التك" الطبيعي ليشكلا معاً سياجاً يسوّر المسبح بكامله.

يشرف المنزل على مناظر طبيعية خلابة، ويبدو في موقعه كطائر يرفرف في هذا الفضاء الرحب، وقد انعكست صورته على صفحة مياه المسبح الرقراقة...

من الخارج إلى الداخل
أُحيطت أطراف المسبح بالزجاج المقوّى الشفاف لتوفير عامل الأمان للأولاد، والتمتع بالمناظر الطبيعية. ويمتاز هذا المسبح بقربه من المطبخ لتسهيل الخدمة في المناسبات الخارجية.
تتميز حديقة المنزل الرئيسة، بتصميم فريد من نوعه يعكسه الحجر والعشب الطري بتزاوج لونيهما في مشهد بانورامي جذاب. ويقول المهندس إنه فضّل العمل بمواد الحجر والحشائش والخشب والمياه معاً ليضفي أجواء من الرومانسية على المكان.
وأمام المدخل الرئيسي شجرة من الصنوبر حرص أهل البيت مع المهندس على الحفاظ عليها في موقعها، لتداعب أغصانها قرميد البرغولا في الحديقة.
تم تنفيذ الباب الرئيسي بلون "اللافاستون" ليتواصل مع واجهة الفيلا، وتركن إلى جانبه جرة كبيرة يزدان بها المدخل!
ثم في الداخل، تبرز المساحة المخصصة للاستقبالات، ونلاحظ اهتمام المهندس بأن تكون لكل ركن هويته ووظيفته الخاصة به.

مساحات رحبة
الصالونات بمساحاتها الرحبة تميزت بطابع عصري وغلب على تصاميمها اللونان الابيض والرمادي. 
وتوافرت لغرفة الطعام الايطالية مساحة مدروسة تتوسطها طاولة منحوتة بشكل تحفة، وقد تحلّقت حولها الكراسي الفخمة... وتوزعت في المكان الأكسسوارات المتناغمة الأحجام والألوان.
آلة بيانو سوداء كبيرة تولت عملية فصل المساحات عن بعضها بعضاً، ورسمت بموقعها حدوداً شفافة في ما بينها.
في الجهة الشمالية لمدخل المنزل، مطبخ مميز نفذ بتصميم عصري وبنظام "الهاي تك". تحتل وسطه جزيرة لتسهيل الخدمة. ولمزيد من التناغم، تسللت ألوان الفيلا الخارجية الى داخل هذا المطبخ لتعزز جمالياته.

دور الإنارة
اعتُمدت الإنارة المباشرة وغير المباشرة، وقد صمّمت ونفذت بإتقان مميز لتعكس أجواء رائعة.
ويلاحظ الاعتماد عليها في الطبقة الثانية أيضاً فوق السلالم الخشبية التي تؤدي الى ركن الجلوس الخاص بأفراد العائلة، وتتوزع أمامه غرفة نوم كبيرة لتنتهي الى غرف نوم أخرى...
غرفة النوم الكبيرة تصميم مكرر عن مساحات الصالونات وصالة الطعام في الطابق الأرضي، وتقبع مباشرة فوق مساحة الصالونات. أما غرفة الطعام فتشكل المساحة الموازية لها في الطابق العلوي حيث ركن الصالون الخاص بالعائلة!
ولا يمكن ألا نلاحظ أن الرواق الطويل الأبيض الجدران يمتلئ بالخزائن البيضاء أيضاً ليشكل جداراً صامتاً يتصل مع غرفة النوم الرئيسة.
تتوافر غرفتان للأولاد وهما تتشابهان في ديكورهما وتنبض ألوانهما بالحياة.
أما الحمامات فقد نفذت بأرفع المواد الايطالية بعدما اختارها المالك بأنواع عصرية فعكست تحفاً فريدة بأنواعها كما تصاميمها... وضمن هذا الطابق، حلّت غرفة جلوس بلون رمادي عصرية ووثيرة.



لدخول زاوية الصحة والمنزل اضغط هنا

لمزيد من المنزل اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
المنزل
اغلاق