اغلاق

رغم المخاطر وحوادث الغرق المتكررة: بحيرة طبريا تستقطب المستجمين العرب

بالرغم من حوادث الغرق المتكرّرة والتي تكثر في البلاد عامّة وفي الوسط العربي خاصّة ، تبقى السباحة وخاصّة في عطلة الصيف مطلب الجميع ، وبالرغم من خطورتها
Loading the player...

المعروفة تستقطب بحيرة طبريّا المستجمّين من كافّة البلاد ومن الوسط العربي خاصّة , فما هو السرّ في ذلك وكيف يمكن الابتعاد عن المخاطر في البحيرة قدر المستطاع ؟ ..

" تكاليف الشواطئ الآمننة مشكلة للعائلات العربية "
عن هذا الموضوع التقى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما في بحيرة طبريا مع الشاب أحمد حصارمة من قرية البعنة والذي قال : " بشكل عام هناك مشكلة تواجه الوسط العربي بالنسبة للشواطئ الآمنة التي يتواجد بها منقذ ، حيث أنّ جميعها تلزم دفع تكاليف الدخول اليها ولذلك الناس لا تدخلها بسبب الحالة الاقتصاديّة الصعبة " .
وأضاف : " رب الأسرة الذي لديه خمسة أولاد يستصعب أن يدفع تكاليف الشواطئ الآمنة ، ولذلك يفضّل الذهاب الى الشواطئ المفتوحة والخالية من المنقذين ، واذا التهى رب الأسرة لدقائق عن أولاده الذين يسبحون في هذه الشواطئ ممكن أن يغرقوا وتحصل كارثة " .
وعن استجمام الناس في البحيرة بالرغم من الخطورة المعروفة عنها قال احمد : " الناس تأتي الى هنا للاستجمام والنقاهة ، الى أين عليهم الذهاب ؟ الأولاد يريدون السباحة والاستجمام والمواطن الذي يسكن قريبا من منطقة طبريا يأتي الى هنا ، الى البحيرة. ومن يسكن في مناطق قريبة من البحر يذهب الى شواطئ البحار " .
وأنهى أحمد حديثه بكلمة توجّه بها الى الأهل والأطفال داعيا ايّاهم الى الانتباه وثم الانتباه والذهاب الى الشواطئ التي يعمل بها منقذون من أجل سلامتهم وسلامة أولادهم .

" ممنوع منعا باتا الذهاب الى الشواطئ التي لا يوجد بها منقذ "
أمّا المنقذ ومدرّب السباحة شادي حلبي من بيت جن فقال : " الحقيقة أنّ البحر يجذب الناس ، فالسباحة رياضة مطلوبة جدا ، ولكن بحيرة طبريا بالذات معروف عنها بأنّ هناك أماكن ممنوعة السباحة بها وهي أماكن خالية من المنقذين ".
وأضاف حلبي : " ممنوع منعا باتا الذهاب الى الشواطئ التي لا يوجد بها منقذ " .
وطلب المنقذ شادي حلبي من الأهل عدم التواجد ولا بأيّ شكل من الأشكال في شواطئ خالية من المنقذين .


شادي حلبي


احمد حصارمة


مجموعة صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق