اغلاق

غنايم: على سلطة المياه مراعاة الوضع الاقتصادي بالأسعار

شارك النائب مسعود غنايم (رئيس كتلة القائمة المشتركة، الحركة الإسلامية) في جلسة المالية التي ناقشت موضوع ما يسمى "ضريبة الجبال" ورفع أسعار أسهم الارتباط


النائب مسعود غنايم

في شبكة المياه والصرف الصحي والتي أقرتها سلطة المياه قبل حوالي سنة ونصف حيث بلغت حوالي 62 شيقل للمتر الواحد.
وفي مداخلته قال النائب غنايم: "رفع أسعار أسهم المياه والصرف الصحي أدى الى معاناة كبيرة وخاصة لأصحاب الدخل المحدود وفي البلدات التي تندرج ضمن المستويات الاقتصادية المتدنية، ومعظم البلدات العربية محسوبة على شريحة البلدات التي تعاني أوضاعا اقتصادية صعبة" .
واضاف غنايم :" رفع الأسعار والمعايير التي أخذتها سلطة المياه بعين الاعتبار أدى الى المس بالمواطنين العرب والى التمييز بينهم وبين سكان منطقة المركز الذين يدفعون أقل لوجودهم في منطقة ساحلية منبسطة، وأيضا بسبب شكل البناء المكثف، فمعظم القرى والمدن العربية موجودة في أماكن جبلية وشكل البناء غير مكثف وعلى أرض خاصة وأوضاعهم الاقتصادية صعبة، لذلك على سلطة المياه مراجعة قرارها وخفض أسعار الأسهم وأخذ الوضع الاقتصادي الصعب بعين الاعتبار" .



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من قطاعات وأعمال اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قطاعات وأعمال
اغلاق