اغلاق

تربية قلقيلية تختتم مخيماتها الكشفية الإرشادية

اختتمت تربية قلقيلية فعاليات المخيمات الكشفية الإرشادية في المديرية، حيث تم تنفيذ مخيم كشفي "الأقصى" لفئة الكشافة في مدرسة ذكور عبد الرحيم عمر الثانوية، ومخيم


اختتام مخيمات في قلقيلية

 "زهر اللوز" لفئة المرشدات في مدرسة بنات العمرية الثانوية.
نائلة فحماوي عودة أكدت خلال مشاركتها في أنشطة اختتام المخيمات على أهمية هذه المخيمات في استمرار انتماء الطلاب للحركة الكشفية واهتمامهم بها، وتطوير قدراتهم بعيدا عن الحياة المدرسية والتزام الحصص والمواد الدراسية، واستثمار للعطلة المدرسية وأوقات فراغهم، كما أنها فرصة لإعطاء مواد تدريبية لعدد متنوع من الطلاب والطالبات في عدة مدارس والذين سيكونون سفراء لهذه المعلومات وينقلونها لفرقهم الكشفية الإرشادية.

رغبة حقيقية
النائب الفني خضر عودة تابع هذه المخيمات من خلال زياراته التفقدية لها،  حيث أشار إلا أن التزام الكشاف والمرشدات بالمخيمات وانشطتها يدل على صدق ولائهم واهتمامهم وأن جهود معلميهم لم تذهب سدى طوال العام ، ويعكس رغبة حقيقية بداخلهم لمتابعتهم لكافة المهارات والأنشطة.
من جانبه اشار معاذ نزال رئيس قسم النشاطات الطلابية الى أن المخيمات الكشفية والارشادية هي جزء من الخطة السنوية التي تم وضعها في بداية العام والتي تأتي منبثقة من الخطة السنوية للإدارة العامة للنشاطات الطلابية /دائرة الكشافة والمرشدات، حيث اختتم قسم النشاطات بها خطته بشكل تام وناجح ، وأوفى بالتزامه تجاه طلابنا وطالباتنا بمتابعتهم وتشجعيهم طوال العام.
وتم تنفيذ مخيم الأقصى الكشفي بقيادة مشرف الكشافة في المديرية أحمد خروب الذي أوضح أن المخيم استمر لمدة ثلاثة أيام متواصلة برعاية المديرية وجزء من المجتمع المحلي الداعم الدائم لهذه النشاطات وعلى رأسها بلدية جيوس التي ساهمت بشكل فعال في نجاح المخيم، ضياء نصّار قائدة مخيم زهر اللوز ومشرفة المرشدات في المديرية أوضحت أيضا أن البرنامج تنوع ما بين المهارات الكشفية وتطبيق برامج الدوري والمخيمات واشتمل أيضا على العاب ترفيهية رياضية ومهارات وأشغال فنية يدوية واستثمار أوقات الفراغ.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق