اغلاق

مريضون بالسكري؟ يمكنكم انقاذ انفسكم ماذا تنتظرون

معروف عن مرض السكّري أنّه يؤدّي إلى مضاعفات خطيرة أو حتى الوفاة المبكرة ، وبنفس الوقت فانّ مريض السكري يمكنه أن يتخذ خطوات معينة للسيطرة على المرض

 
انقذوا انفسكم .. وسجلوا تفاصيلكم الان

وخفض خطر حدوث المضاعفات.
يعاني المصابون بالسكري من مشاكل تحويل الغذاء إلى طاقة، فبعد تناول وجبة الطعام، يتم تفكيك النشويات فيه إلى سكر يدعى الغلوكوز ، ينقله الدم إلى جميع خلايا الجسم للاستفادة منه . وتحتاج أغلب خلايا الجسم إلى الأنسولين ليسمح بدخول الغلوكوز من الوسط بين الخلايا إلى داخل الخلايا.
كنتيجة للإصابة بالسكري، لا يتم تحويل الغلوكوز إلى طاقة مما يؤدي إلى توفر كميات زائدة منه في الدم بينما تبقى الخلايا متعطشة للطاقة. ومع مرور السنين يسبب هذا الشيء أضراراً بالغة للأعصاب والأوعية الدموية، وبالتالي يمكن أن يؤدي ذلك إلى مضاعفات مثل أمراض القلب والسكتة وأمراض الكلى والعمى واعتلال الأعصاب السكري والتهابات اللثة، والقدم السكرية، بل ويمكن أن يصل الأمر إلى بتر الأعضاء.
وعن هذا المرض الخطير والمنتشر جدا تقول مريام شفيجلمن وهي ممرضة مؤهلة، تحمل لقبا ثانيا . وتعمل في "صندوق المرضى ليئوميت " منذ 18 عاما وتعمل منذ سنة  2010 كممرضة للسكري وهي اليوم مسؤولة عن مجال السكري والامراض الجراحية في لواء المركز وتتضمّن وظيفتها توجيه متعالجي السكري وافراد عائلاتهم وتدريب مجموعات في العيادات الأولية وتعليم مجموعات متعالجين (دورات سكري) .
وقسم كبير من عملها هو في الوسط العربي. المعروف انه يعاني من نسبة عالية من مرض السكري والسمنة الزائدة.

مدى انتشار السكّري
تقول مريام : " في عصر الطب الحديث نحن نشهد ظاهرة تكاثر الامراض الخبيثة ومرض السكري اكثرها ، هذه الامراض تلزم المتعالج والمعالج للتعاون مع الاشكاليات الصعبة للحفاظ على الصحة بشكل يومي على مدى سنوات طويلة.
المتعالجون يجدون انفسهم بدون الاليات مقابل كثرة المعالجين والنصائح العلاجية. كثيرون منهم يحتاجون للاعداد والمرافقة الدائمة من قبل المعالجين حتى يطبق اشكال التعامل مع المرضى .

8-10% من السكان يعانون من السكّري
وعن السبب الرئيسي المسبب للمرض وهل يعتبر المرض وراثيا تقول الممرّضة مريام : " أصبح مرض السكري هو وباء العصر الحديث. 8-10٪ من السكان يعانون منه. بالإضافة لذلك ، هناك العديد من المرضى موجودون بمرحلة ما قبل السكري أو السكري غير المرئية ، تكاثر المرض مع أسلوب الحياة العصرية، المستقرة، مع ثروة من المشروبات الغذائية، الأغذية السكرية متاحة بسهولة وعدم ممارسة الرياضة.
ووفقا للدراسات، فإن معظم المرضى الذين يعانون من مرض السكري هم فوق سن الـ 50 . مرض السكري يؤثر على نوعية الحياة، مما يتوجّب الاعتماد على العلاج، نظام غذائي صارم، يمكن ان يتسبب بآثار جانبية مثل أمراض القلب، اضعاف البصر والكلى والقدمين، الخ.
مرض السكري لديه ايضا عنصر وراثي. ويرتبط هذا أساسا بمرض السكري من النوع 2، وبالتالي مرضى السكري بحاجة إلى رعاية أطفالهم وتعليمهم أسلوب حياة صحي حتى تنخفض فرصهم في الاصابة بهذا المرض.

أنواع مرض السكري
وتشرح الممرّضة مريام عن أنواع السكّري فتقول : " كما قلت سابقا هناك عدة أنواع من مرض السكري:  مرض السكري نوع 1 في الغالب فإنه يصيب الأطفال والشباب والمعنى هو تدمير خلايا التي من المفترض أن تفرز الانسولين - وهو الهرمون الذي يدخل السكري من الدم إلى خلايا الجسم.
في حالة انعدام الأنسولين نسبة السكري تكون عالية جدا في الدم والعلاج الوحيد هو اعطاء الانسولين.
السكري من النوع 2 هو سكري البالغين، والذي قد يكون بسبب وجود أنماط الحياة غير الصحية، العمر، الوراثة، الإجهاد، وأكثر من ذلك.
معظم مرضى السكري هم السكان الذين لديهم داء السكري من النوع 2. فمن المهم التأكيد على أن يمنع هذا المرض بواسطة نظام غذاء صحي- موازنة النظام الغذائي، ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، والحد من تناول الحلويات والمشروبات السكرية والغازية والحد من / الإقلاع عن التدخين.

علامات مرض السكري  وكيفية تشخيصه
عن علامات مرض السكّري وكيفيّة تشحيصه تقول مريام : "  الافراط في الشرب، زيادة التبول ، وزيادة الشهية، والالتهابات المتكررة، والتعب، والتهيج، وعدم وضوح الرؤية.
إذا كنتم تعانون من احدى هذه الاشارات ، اتصل بطبيبك أو ممرضة للتحقق وفحص نسبة السكر في الدم فاليوم هذه العملية بسيطة جدا وغير مؤلمة.
ممكن ان نقيس السكر من الاصبع وتقبل النتائج خلال ثوان.
ومن المهم التأكيد على أنه من الأفضل دائما علاج المرض بمراحل مبكرة وعدم الإهمال فاليوم في السوق هناك العديد من العلاجات التي يمكن أن تساعد بسهولة نسبية. وقد أظهرت العديد من الدراسات أن علاج مرض السكري في البداية يمكن ان يحافظ على عمل خلايا الانسولين ومنع تطورها لسنوات طويلة.
مع ذلك، شهدنا العديد من المرضى الذين يفضلون عدم علاج هذا المرض في مراحله الأولى انما الانتظار إلى مراحل لاحقة وهذا  خطأ فادح !!!!!
مرض السكري غير المتوازي يدمر الأوعية الدموية مما يسبب خللا في خلايا مختلفة . الضرر الرئيسي هو في الأوعية الدموية الصغيرة: عيون والكلى والقدمين والأوعية الدموية الكبيرة، مثل نخاع القلب.
السكر المضبوط يتراوح بين  80-110 و140-160 لمدة ساعتين بعد وجبة الطعام.
مع ذلك،  مكافحة المرض تخصص لكل مريض ، مع الأخذ بعين الاعتبار عوامل كثيرة، ويمكن أن تختلف . قيمة مهمة جدا هو الهيموجلوبين السكري HBA1C الذي يبين لنا توازن السكر آخر 3 أشهر.
في الشخص السليم يصل حتى 5.8٪ مغ. عند مريض السكري القيمة الصحيحة للسكري هي 7٪ ، وبالطبع فان هذه القيمة شخصية جدا.
كما ثبت في الدراسات مثل UKPDS وغيرها الكثير من انخفاض 1٪ من الهيموجلوبين السكري يحسن وظيفة خلايا بيتا، ويقلل من فرصة الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية الصغيرة بنحو 25٪.

نصائح يجب على مرضى السكّري اتّباعها
ولذلك تقول مريام  أنا أوصي مرضى السكري بما يلي :
1. التعرف على المرض تكوين صداقات معها.
الملايين من الناس في جميع أنحاء العالم يعيشون مع مرض السكري ويحقّقون التوازن مع المرض.
2. القيام بزيارة منتظمة للعيادة الأولية وحسب الحاجة اللازمة التوجه للعيادات المتخصصة.
3. القيام بالمشي لمدة 30 دقيقة 4-6 مرات بالاسبوع .
4. لا تشرب المشروبات الغازية والمحلاة فمن الأفضل أن تخرج من البيت هذه  السعرات الحرارية  الفارغة التي لا تسبب سوى العطش وزيادة في مرض السكري
5. عدم تخفيض علاج السكري: اليوم علاجات فعالة وآمنة جدا.
6. عدم الخوف من الانسولين – اليوم نستطيع ان نأخذ حقنة مرة واحدة في اليوم وان نكون متوازنين. حقن هذه الايام غير مؤلمة بتاتا.
 7. المريض الذي يعاني من المرض لسنوات طويلة -  من المرجح بصورة كبيرة ان لا يبقى لديه انسولين ويحتاج ان يحصل على الانسولين من الخارج.
8. لا تنتظر الآثار الجانبية لمرض السكري - عالج هذا المرض قبل حدوثه- انك توافقني الرأي أن لا أحد منا يريد أن يكون عبئا على عائلته وهذه القيمة هي أكثر أهمية من صحة !!!!!
ماذا تنتظرون ؟
كونوا سالمين،  وانضموا إلى حلقات العمل للسكري في صندوق المرضى التي تدرس في ست جلسات أيضا جوهر المرض وعلاجات مختلفة، بما في ذلك حقوق وايضا النظام الغذائي كل ذلك بـ 10 شيقل للقاء مع العلم ان الورشة مكونة من 6 لقاءات  !


يمنكم انقاذ انفسكم ،  لا تترددوا : سجلوا تفاصيلكم الان .


مريام شفيجلمن ممرضة مؤهلة





لدخول زاوية الصحة والمنزل اضغط هنا

لمزيد من الصحة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الصحة
اغلاق