اغلاق

كابيل يعرض تقرير الاستماع لكبح القتل على الطرقات

عرض رئيس لجنة الاقتصاد البرلمانية ، عضو الكنيست ايتان كابيل امام اعضاء اللجنة واعضاء الكنيست التقرير الملخص حول الاستماع الجماهيري الذي بادر اليه


صور من الجلسة

لكبح القتل على الطرقات، الذي اجري في مركز ابحاث ومعلومات الكنيست.
التقرير هو نتاج عملية استماع بادر اليها الرئيس كابيل، ويمتد على 10 جلسات، وشمل عشرات الساعات من البحث، وغطى جميع جوانب القتل على الطرقات: فرض القانون، البنى التحتية، تأهيل السائقين، فعاليات الحكومة والسلطات ذات الصلة وغيرها. الرئيس كابيل افتتح الجلسة وقال :" ان اللجنة اخذت على عاتقها قيادة الخطوة لمواجهة القتل على الطرقات وسمى ذلك بالحرب من أجل الحياة".
وأوضح الرئيس كابيل: "ان لم نقم بعملنا ونتابع تطبيقه سنكون مسؤولين ليس اقل من الذين لا يقومون بعملهم.
عضو الكنيست عايدة توما سليمان قالت انه من غير المعقول تجاهل ان السكان العرب يصابون اكثر من نسبتهم من السكان، وأوضحت انه يجب العمل مقابل جمهورنا".
عضو الكنيست دوف حنين اضاف "ان التقرير هو خارطة طريق للعمل، وانا آمل ان السلطات ستأخذه بالحسبان في تخطيط الفعاليات مستقبلا".
عضو الكنيست حمد عمار، الذي يترأس مجموعة مكافحة القتل على الطرقات قال: "عقدت بالامس جلسة طارئة للمعطيات المروعة لعام 2016. "قالوا لنا ان عام 2015 كان استثنائيا، وتوقعنا تحسنا في 2016، حتى قبل شهرين اظهرت المعطيات هبوطا، لكن في الشهرين الأخيرين كان 77 قتيلا وهذا لا يتوقف... يصل إلى كل مكان عملية ارهابية وزير، حان الوقت لان يكون كذلك ايضا في كل مكان حادث، ليفهم الناس انه يجب احداث التغيير".
 المدير العام لجمعية "أور يروك" شمولك ابواب قال: "على مدار 10 اعوام نجحت الحكومة سنة بعد اخرى وقللت بـ %47 عدد القتلى حتى عام 2012، ومنذ ذلك الحين سنة بعد اخرى يوجد اخفاق متواصل في ارتفاع عدد القتلى بشكل كبير. وعندما نذهب الى التقرير نرى كيف يحدث هذا، تراجع بالدوريات وبرجال الشرطة، تقليص بميزانية السلطة الوطنية للامان على الطرقات وغيرها. يرسم التقرير خارطة طريق، وما يجب القيام به صباحا هو شراء 200 دورية، وإضافة 300 شرطي و 100 كاميرا في الشوارع. قبل اسبوع ونصف نشر العالم تقريرا واسرائيل في المكان قبل الاخير، متقدمة على قبرص، في الهبوط بنسبة قتلى الحوادث".



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق