اغلاق

ام الفحم: المخضرم فريد طاهر يميل للاعتـزال والانتقال للتدريب

بعد صولات وجولات حافلة بالنجاحات في ميادين الكرة وفي درجات مختلفة، يميل مدرب وكابتن مكابي ام الفحم فريد طاهر الى تعليق حذائه الذهبي على شماعة الاعتزال

كلاعب نهاية الموسم القادم، ليتفرغ كليا لمجال التدريب الذي يخوضه في المواسم الاربعة الأخيرة بمهمة مزدوجة لاعبًا ومدربًا.
وكان طاهر الذي يعد شيخ اللاعبين الفحماويين سنًا، قد درس هذه الفكرة في الموسمين الاخيرين، الا انه سحبها من رزنامته في اللحظات الاخيرة بضغط مكثف من الفرق التي تولى تدريبها من اجل الاستفادة من خبرته الطويلة وقدراته المهنية، لا سيما الدفاعية التي صاحبته في كل فريق اشرف على تدريباته، فرسخها بنجومية طاغية، آخرها كان مع الاصفر الفحماوي مكابي، اذ ساهم قلبًا وقالبًا في ايقاف كرة الثالج للفريق وبحنكة حنكتها السنون ودهاء عركته المواسم، جعل من الحلقة الدفاعية لفريقه واحدة من الأصلب عودًا ومكسرًا في الدرجة الثانية.
وفي حديث مع المدرب فريد طاهر حول اذا ما كانت بالفعل فكرة الاعتزال تراوده وسيخرجها الى حيز التنفيذ مع نهاية الموسم القادم، قال : "واضح ان لكل بداية نهاية، ورغم قناعتي بانني قادر على العطاء ومداعبة الكرة كلاعب لعدة مواسم قادمة، الا انني ادرس فكرة الاعتزال بمنتهى الجدية، ولا استبعد ان يكون الموسم القادم هو الاخير كلاعب، بعد مسيرة طويلة وطافحة بالمحطات الرياضية التي سطرتها في فرق مختلفة ودرجات متفاوتة".



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لدخول الى زاوية الرياضة المحلية اضغط هنا

لمزيد من رياضة محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة محلية
اغلاق