اغلاق

جمانة زعبي من نين ...فنانة ترسم على الحجارة !

" من خلال أعمالي اظهر جمالية الحجارة ، وأوصل الفكرة بانه بالإمكان ان تكون لدينا لوحات واعمال فنية مميزة وجميلة بطلها الحجر " ... بهذه الكلمات تصف الفنانة والرسامة جمانة


جمانة زعبي

 زعبي من نين اللوحات والقطع الفنية التي تقوم بصنعها من الحجارة ...
زعبي تتحدث في الحوار التالي عن علاقتها المتينة بالفنون، وعن علاقتها بالحجارة تحديدا ومعرضها " حكاية حجر " الذي أقامته في الناصرة ، وهي التي تسعى الى تعريف أكبر عدد ممكن من الناس بهذا النوع المميز من الفنون ...

| حاوتها : ايمان دهامشة مراسلة صحيفة بانوراما |

" أعشق الألوان والطبيعة "
هل لك أن تعرّفي القراء على نفسك في مستهل هذا الحوار ؟
انا انسانة تميل للفن بأنواعه المختلفة ، من بينها : التمثيل ، الرقص ، والرسم ، ومؤخراً اكتشفت موهبتي بالرسم على الحجارة  . عملت لنحو 3 سنوات في مجال صنع الاكسسوارات والحلي بأنواعها المختلفة ، ويشمل ذلك التطريز . احب رسم "الماندالا" وقد شاركت بعدة تجارب تمثيلية ورافقني بذلك اولادي ، كانت بمثابة عرض مقطع قصير من تأليفي على مسرح "سينمانا الناصرة" ، ضمن برنامج "المسرح الي" ، وقد حاز العرض على اعجاب الكثيرين ، وخلف رود فعل إيجابية . بالإضافة الى ذلك ، لدي اهتمامات مختلفة ومتنوعة ، وقد شاركت باجراء اعلان بهدف رفع الوعي حول ظاهرة تزويج الفتيات بجيل مبكر ، واعمل جاهدة بكل الطاقات والقدرات لاظهر القدرات والكفاءات التي بحوزتي في الفن التشكيلي والتمثيل .

كيف دخلت عالم الفنون هذا ؟

انا انسانة وبطبيعتي اعشق الالوان ، والطبيعة التي تأخذ حيزا كبيرا من اهتمامي ، ودائما احب خوض تجارب جديدة ومميزة ، كذلك اعمل جاهدة على تطبيق وتنفيذ الأفكار التي تراودني . مؤخرا قمت بالتدرب على الرسم على الحجارة ونجحت فكرتي وتمكنت من اخراج صنع قطع فنية مميزة من الرسم ، وتدريجيا بدأت تطوير الفكرة لصنع لوحات فنية من الحجارة ، فهذا يبرز جمالية الحجارة من خلال استخدام الألوان  . عندما ارسم واتعامل مع الحجارة اشعر باندماج ومتعة في العمل ، ومن خلال الرسم أتمكن من التعبير عن مشاعري ، والتعامل مع الحجر يشعرني كأني أنطلق برحلة تأمل اخرج منها براحة نفسية مدهشة وبطاقات ايجابية جديدة .

مؤخرا قمت بتنظيم معرض خاص باعمالك في الناصرة ، حدثينا عن المعرض وشعورك وانطباعك من تنظيمه ؟
المعرض حمل اسم " حكاية حجر " ، وهو تجربة جديدة رائعة وناجحة بالنسبة لي في نفس الوقت . تشجيع  زوجي ، والاهل والاقارب والمعارف ، ودعمهم لي بشكل شخصي ساهم في إنجاح المعرض . شعوري جميل جدا ولا يمكن التعبير عنه بالكلمات ، وقد تلقيت ردود افعال إيجابية جدا ، وذلك من قبل الجمهور العرب واليهود . كل تجربة يخوضها الانسان تساهم في اعطائه خبرة جديدة قد تكون سلاحا له في المستقبل لتطوير نفسه . أنا شخصيا احد اهدافي تطوير الوعي وتعريف اكبر عدد من الجمهور بفن الرسم على الحجارة ، وذلك بأفضل واجمل صورة من خلال عرض اعمالي الفنية وتجربتي الشخصية ، كما ان هذا الصنف من الفنون ينتشر لدى المجتمع الغربي ، ونحن بحاجة لتعريف مجتمعنا اكثر به .

" ترك بصمة جميلة "
هل كان هذا هو المعرض الأول لاعمالك الفنية ؟
هو بمثابة العرض الثاني لاعمالي ، وحاليا أجهز لإقامة معارض إضافية خلال الفترة القادمة ، ان شاء الله . اقامة المعارض المتنوعة والجديدة أمر مهم ، فعندما نسمع ردود الفعل بالإمكان الحصول على أفكار جديدة ومميزة .

ما هو سبب تسمية المعرض باسم " حكاية حجر"؟
من خلال الرسم على الحجارة وصنع لوحات باستخدام الحجارة ، نهدف الى تغيير الفكرة الموجودة والسائدة بان الحجر قاس وجامد ، ومن خلال أعمالي اظهر جمالية الحجارة ، وايصال الفكرة بانه بالإمكان ان تكون لدينا لوحات واعمال فنية مميزة وجميلة بطلها الحجر ، وباستعمال الالوان والفرشاة بالإمكان ان ننسج  اجمل حكاية على الحجر الملقى على الأرض واطراف الشوارع. احمد الله انني تمكنت من خلال اعمالي الفنية ان ارسم أمورا جميلة مميزة بالحجارة . كثيرون من معارفي يهدونني حجارة لأنهم يعرفون انني اصنع منها لوحات مميزة ، ومن هنا جاء اسم المعرض " حكاية حجر " .

ما هو طموحك ؟
طموحي ان يشاهد اعمالي الفنية اكبر عدد من الجمهور ، وان اترك بصمة جميلة مميزة في اذهان الجميع ، وكذلك ان ارفع الوعي في المجتمع العربي حول فن الرسم على الحجارة.

كيف تعملين على الرسم بالحجر  ، هل تستعملين أدوات خاصة في الرسم ، وهل تقومين بانتقاء الحجارة بناء على مواصفات خاصة ؟
ارسم على الحجارة  بمعظم الاوقات بشكل تلقائي وعفوي دون تخطيط مسبق ، والافكار تأتي بشكل تلقائي . كذلك اعمل على تطبيق الأفكار التي تراودني فورا ولا انتظر طويلا ، انما اباشر العمل في نفس الوقت . اما المعدات التي ارسم بها فهي معدات بسيطة جدا، وهي القلم ، الفرشاة والالوان ، وطبعاً أقوم باختيار الحجر حسب الفكرة ، واحيانا شكل الحجر هو الذي يمدني بفكرة جديدة .

" دعم وتشجيع أكثر "
كيف تقيمين وضع ومكانة الفنان المحلي ؟
الفنان المحلي بحاجة ماسة لدعم وتشجيع اكثر، وبحاجة لتغيير الأفكار النمطية المتعددة حول بعض الفنون . يجب ان ننظر الى الاعمال الفنية بتعمق كبير وتأمل وليس بشكل سطحي ، وكذلك يجب ان نرفع الوعي حول اهمية الفن التشكيلي ولكل عمل يوجد حكاية تقود الفنان نحو اعتلاء سلم النجاح ويجب ان لا نقلل أو نستهين بقدرات أي فنان .

ما هي الصعوبات والتحديات التي تواجهك كفنانة ؟
كفنانة تواجهني صعوبة في نشر فني بنطاق اوسع ، المجال محصور وضيق جدا ، ويؤسفني انه لغاية يومنا هذا يوجد اشخاص يقيمون مصنوعات لي على انها مجرد حجارة بلا قيمة ، وهناك الكثيرون يغيب عن ذهنهم ان كل قطعة يستغرق اعدادها الكثير من الوقت والجهد والطاقة حتى تخرج الى النور ، وان العمل بها ليس بالامر الهين والسهل كما يعتقدون  .

تحدثت في بداية الحوار عن رسم "الماندالا" هل لك ان تحدثينا عن هذا النوع من الرسم ؟
فن "الماندالا" يجذبني بشكل كبير ، واحببت الفكرة ومارست هذا النوع من الفن لمدة زمنية طويلة  ، ورسم "الماندالا" ساعدني بالرسم على الحجارة ، ويعتبر "الماندالا" فنا مميزا جدا ، وفي الفترة الأخيرة نلحظ انه في مجتمعنا العربي يوجد اهتمام به من خلال الرسم او القيام بتلوين لوحات ورسومات لانها تعطي للإنسان الراحة وتفريغ الطاقات السلبية الموجودة لديه .

هل يوجد وعي في الوسط العربي واهتمام بشراء تحف واعمال فنية ؟
يوجد اهتمام من قبل ربات البيوت بشراء التحف والاعمال الفنية ، لكن بسبب الأوضاع الاقتصادية والمسؤوليات الكثيرة والضغوطات اليومية ، كل هذا يدفع النساء لعدم الاهتمام كثيرا ، فلا تكون هذه اللوحات ضمن الاهتمامات الاساسية ، حيث انه في هذه الفترة يوجد مناسبات كثيرة ، مثل الأعياد ، والاعراس ، وقرب افتتاح العام الدراسي ، فذلك يجعل الاقبال على الشراء اقل ، لكن في المقابل يوجد اشخاص الذين يحبون الاعمال اليدوية والفنون فيشترون هذه الاعمال واللوحات لكي تزين بيوتهم .

بطاقة تعارف :
الاسم : جمانة زعبي
البلدة : نين
العمر : 36 عاما
الحالة الاجتماعية: متزوجة وام لابنتين وولد : مياس ، لديس ، وسلمى
المهنة : فنانة تشكيلية












لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق