اغلاق

التسجيل الكامل لافتتاح مكتب الحج والعمرة بالطيبة

شارك عدد كبير من ابناء الوسط العربي يوم الاحد الماضي بافتتاح المكتب الجديد والعصري للجنة التنسيق العليا لشؤون الحج والعمرة لمسلمي 48، وذلك ضمن البناية الوقفية
Loading the player...

التي تقع على شارع محمود درويش الجنوبي في مدينة الطيبة.
استهل الحفل الذي حضره شخصيات اعتبارية من الوسط العربي بايات عطرة من الذكر الحكيم تلاها على مسامع الحضور الشيخ سامي وتد، كما ورحب عريف الحفل الشيخ هاشم عبد الرحمن رئيس لجنة المراقبة المنبثقة عن لجنة التنسيق، شاكرا كل من ساهم بانجاز هذا العمل واخراجه الى حيز الوجود.

هاشم عبد الرحمن يستعرض مراحل تأسيس اللجنة
الشيخ هاشم عبد الرحمن استعرض امام الحضور مسيرة لجنة التنسيق فقال :" في البداية كان في كل بلدة وقرية ومدينة لجنة مصغرة تقوم بتسجيل الحجاج والمعتمرين ونقل الاوراق للقدس ومن ثم للاردن، وكان العمل شاقا جدا وبه الف محطة ومحطة، وكان الاخوة حينئذ يعملون من بيوتهم، وفي العام 1999 بدأت المرحلة الاولى من القفزة النوعية للجنة، حيث تم توحيد كل هذه اللجان تحت مظلة اللجنة العشارية وتم فتح الـ5 مكاتب الرئيسية للجنة وهي في سخنين، الطيبة، حورة، ام الفحم والناصرة، وفي العام 2010 اقيمت لجنة تقصي حقائق وبعد ذلك بعام تم انشاء لجنة التنسيق واختيار المدير والمدير العام، وكل هذا كان تحت رعاية وزراء الاوقاف في الاردن مشكورين".

عزام الخطيب :" نحترم قراركم، وكنا نحبذ تسجيل الحجاج من القدس"
وقال مدير عام الاوقاف الاردنية في القدس عزام الخطيب :" ان المكارم بدأت من جلالة الملك حسين بفتح الطرق امام اخوتنا المحرومين الذين حرموا من الحج والعمرة وفتح المجال امامهم بجواز سفر اردني كانت مكرمة عظيمة جدا وفتحت الباب امامكم امام العالم العربي والاسلامي".
وأضاف :" لا شك انكم عملتم جهودا كبيرة ونسقتم، واللجان التي كانت منتشرة في القرى والمدن واللجان التي عملت في السابق، لكن لا يوجد شك ان لجنة التنسيق نظمت وعملت، انا ارسلت معها في احدى السنوات الماضية، وكنت مع لجنة التنسيق وكنت مبعوثا معهم وهم لا يعلمون ذلك، وكنت ملازمهم ومطلع على عملهم وكنت بصراحة مبعوثا من الوزارة، لكي اراقب عمل لجنة التنسيق العليا في هذا الموضوع والحمدلله رب العالمين، كان عملا مميزا كان اخونا مصطفى عازم لا ينام ليلا ونهارا وهو يقوم بالاتصالات".
وتابع قائلا :" لذلك نحن نفتخر جدا بموقفكم وبعملكم وبجهودكم المباركة لخدمة كل الحجيج في هذه البلاد ولا ننس اعضاء الكنيست العرب الذين كنت حاضرا معهم مع جلالة الملك عبد الله ومع جلالة الملك حسين عندما طلبوا العمرة وعندما طلبوا ايضا زيادة اعداد الحج عند تحديد اعداد الحج كان هناك عدد الف لكل مليون، وكان من الممكن ان يكون الف حاج من اخوان من عرب 48 ولكن اخذوا رقما قياسيا وهو 3500 حاج ولكن لم يقتنعوا بهذا طالبوا ايضا بزيادة عدد الحجاج وجلالة الملك شخصيا منحهم الف حاج اضافي فوق العدد المقرر لهم".
وقال ايضا :" كنت قد وجهت رسالة للجنة التنسيق في السابق وطالبتهم بان يكون التسجيل في القدس، نحن نريد من كل حاج ان يأتي للاقصى والقدس نظرا للاوضاع التي تمر بها المدينة في ظل هجمات التهويد، ولكن اللجنة رفضت هذا الامور لانها تبحث عن راحة الحجاج ونحن نحترم رايهم، والشكر موصول دائما لجلالة الملك الذي يرعى حجاج وطلاب عرب 48".

المحامي شعاع منصور مصاروة:" نرحب باقامة مثل هذا المبنى في الطيبة"
اما رئيس بلدية الطيبة المحامي شعاع منصور مصاروة فقال :" هذه البناية في السابق كانت متروكة وكان عليها عدة مشاكل، علما ان الارض تابعة لبلدية الطيبة، وعندما توجه لي الاخوان من اجل اقامة هذه البناية رحبت بالفكرة، وقلنا لهم اننا نأمل ان يكون العمل سريعا، بالحقيقة تفاجأت من السرعة، انا لم اتوقع ان تنتهي البناية في هذه السرعة، نحن نتكلم عن 6-7 اشهر، هذا انجاز عظيم نفتخر به، نحن نفتخر ان تستوعب الطيبة زائريها من الحجاج للتسجيل وجميع الترتيبات، نحن قمنا على قدر استطاعتنا بترتيب محيط المكتب من ناحية البنية التحتية، نبارك للمجتمع العربي ومبروك على الوسط العربي الفلسطيني في الداخل ونسأل الله التوفيق للجميع، ونرحب باقامة هذا المركز الكبير بالطيبة، لاننا نسعى بان تكون الطيبة مركزا للمنطقة والوسط العربي يضم اكبر عدد ممكن من المؤسسات العامة والجماهيرية".

محمد زيدان:" كنت اتمنى ان يكون للجنة المتابعة مثل هذا المبنى"
من جانبه قال الرئيس السابق للجنة المتابعة العليا لشؤون الجماهير العربية في الداخل محمد زيدان في كلمته :" خلال دورتي في رئاسة المتابعة كان هناك العديد من الانتقادات حول عمل لجنة الحج والعمرة، تلك المرحلة كانت صعبة وقاسية، وبصفتي رئيس لجنة المتابعة وانسان مسؤول في الوسط العربي واسمع اراء الناس وشكواهم، فاصدرت تعليماتي باقامة لجنة فحص وتقصي حقائق لفحص عمل اللجنة، وفي النهاية قدمت اللجنة تقريرا".
واستطرد قائلا :" برأيي كان التقرير غير منصف وكان يمكن ان يكون هناك اساءة لمن يعمل في مجال الحج والعمرة، بالرغم من ان التقرير الذي وصلني كان قاسيا جدا لكنني تفحصت الامور وراجعته وطلبت من الاخوان ان يعطوني اجوبة حول ما جاء في التقرير، وكانت لي مشاورات مع وزارة الاوقاف في الاردن، ورايت من المناسب خصوصا بعد الضجة الاعلامية التي تلقاها التقرير في وسائل الاعلام، ان اقف موقفا مسؤولا".
واكد محمد زيدان :" قلت انه يجب ان انصف من يعمل في مجال الحج والعمرة رغما عن الاساءات الكثيرة التي وصلت لهم عبر هذا التقرير، فتحملت المسؤولية، وتعرضت ايضا للانتقادات من الجمهور بسبب انني تجاوزت توصيات تقرير لجنة تقصي الحقائق التي كلفتها بمهمة الفحص، بالمناسبة انا قبلت قسما من التوصيات والقسم الاخر لم اقبله، القسم الذي قبلته كانت نتيجة ثمرة ما نحن به الان، والامور التي رفضناها كانت من اجل تحسين عمل لجنة الحج والعمرة، الان لا يوجد اي حق لاي شخص ان ينتقد عمل اللجنة، ومن ينتقدها فهو لا يبغي بذلك الا التجريح، انا عندما كنت رئيسا للجنة المتابعة كنت احلم بان يكون للمتابعة مبنى كهذا، هذا البناء هو نتيجة لثقة الجمهور في اللجنة".

د.احمد الطيبي:" الشكر موصول لجلالة الملك عبد الله متمم هذه المسيرة ومطورها"
عضو الكنيست د.احمد الطيبي قال :" عندما توجهنا اولا لجلالة الملك حسين المغفور له في عدة مواضيع تخص الداخل اولها الحج والطلاب الجامعيين وتسهيلات اخرى كان قلبه وصدره مفتوحا لنا بامتياز، وقد فتح لنا ابواب الاردن لتصبح عمان والمملكة الاردنية الهاشمية الرئة التي نتنفس منها، ولذلك من هنا نرسل تحية شكر وامتنان للاردن حكومة وشعبا ومليكا ولجلالة الملك عبد الله متمم هذه المسيرة ومطورها، الذي استجاب لنا لزيادة عدد المعتمرين تحديدا والحجاج وزيادة عدد الطلاب في الجامعات الاردنية، ولا يسعني هنا الا ان اعطي الناس حقها، اخي وزميلي النائب السابق عبد الوهاب دراوشة له باع خير في هذا المجال ونرسل له من هنا شكرنا على الجهد الذي قمنا به معا، كذلك للصديق حمادة فراعنة النائب الاردني السابق في البرلمان الاردني الذي كان له جهد كبير في الموضوعين امام جلالة الملك حسين رحمه الله، الطلاب والحجاج والمعتمرين".
وتابع قائلا:" نحن نرحب ونثمن اقامة هذا المقر في الطيبة القطري والمهم، بالنسبة للانتقادات التي تعرضت لها اللجنة، نقول ان الانتقادات مشروعة لكل جسم جماهيري ويخدم الناس، ونحن كاعضاء كنيست نتعرض لمثل هذا الانتقاد، من الطبيعي انه من يعمل يصيب ويخطئ ومن يخطئ من الطبيعي ان يُنتقد، بالنسبة للشونة التي كنا قد رفعنا موضوعها لجلالة الملك نشكره باستجابته لطلبنا بترميمها وحسب معلوماتي فانه تم استثمار ما يقارب المليوني دينار للنهوض بها وتحسين الخدمات لما فيه مصلحة الحجاج والمعتمرين، كذلك نشكره على قبوله موقفنا بتخفيض سعر جواز السفر لنصف التكلفة، نحن نريد ان نزيد من علاقتنا مع العالم العربي والاسلامي، المرء لا يطبع مع ذاته، نحن جزء لا يتجزأ من الامة العربية والاسلامية ولذلك فان علاقتنا بامتنا هي علاقة طبيعية وليست تطبيعية".

المهندس عبد الحكيم حاج يحيى:" واجب الرباط بالاقصى والحفاظ عليه مسؤولية عرب الداخل"
عضو الكنيست الشيخ المهندس عبد الحكيم حاج يحيى قال :" نناشد جميع المسلمين في هذه البلاد ان يقوموا بزيارة المسجد الاقصى المبارك على الاقل مرة في كل شهر، لاننا يسمح لنا دون غيرنا الوصول السهل للمسجد الاقصى فواجب الرباط ملقى علينا، يجب شد الرحال بشكل دوري ومكثف للاقصى، من اجل الحفاظ عليه، ونتوجه لنتنياهو وحكومته لنقول في هذا اليوم الذي يصادف ذكرى احراق المسجد الاقصى سياستكم واقتحامات مستوطنيكم وتدنيس الاقصى كما يبدو ان لم تتفهموا ولم تراجعوا خطواتكم سيكون سببا لا سمح الله باحراق كل المنطقة وستكونوا المسؤولين والخاسرين".

حماد ابو دعابس :" لجنة التنسيق العليا هي مؤسسة يجب الحفاظ عليها"
وتحدث رئيس الحركة الاسلامية في الداخل الفلسطيني الشيخ حماد ابو دعابس قاءلا :" نحن الاقلية العربية في الداخل الفلسطيني ما يقارب النصف مليون نسمة ، كنا لفترة فئة منسية او مجموعة بشرية منسية على مستوى العالم العربي والاسلامي وكان بالامكان ان نظل كذلك ، والجهود المباركة التي بذلت من اجل مؤسسة العمل العام والسياسي في كثير من المجالات وكان من بينها نجاحات واحياناً احفاقات ، ولكن مسجل للجنة او لجان الحج والعمرة من خلال هذه المؤسسة المباركة لجنة التنسيق العليا لشؤون الحج والعمرة يسجل لها انها معلم اساسي من معالم مؤسسة العمل ووحدة العمل الجماهيري في الداخل الفلسطيني" .


مجموعة صور من افتتاح مكتب الحج والعمرة في الطيبة







لمزيد من اخبار هنا الطيبة اضغط هنا

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق