اغلاق

بلدية الطيبة: لا علاقة للبلدية بمحطة تحويل الكهرباء بالمنطقة

رد رئيس بلدية الطيبة المحامي شعاع مصاروة منصور على تساؤلات الجمهور الطيباوي حول وجود محطة تحويل الكهرباء قريبة من الطيبة، وفق ما جاء في بيان للناطق بلسان بلدية الطيبة:


رئيس بلدية الطيبة المحامي شعاع مصاروة منصور

الحديث يدور عن "محطة تحويل للكهرباء"، مؤقتة خاصة بشركة الكهرباء على أرض خاصة، وقعت الشركة اتفاقية مع صاحبها ولا علاقة لبلدية الطيبة بالموضوع، هناك سبعة محطات متنقلة مؤقتة مثلها منتشرة في اِنحاء عدة من البلاد. الهدف من اِقامتها هو تعزيز قوة تحويل وتوصيل الكهرباء إلى المدينة خاصة، وأن الشركة، قد أبلغت المسؤولين في البلدية أنه لن يكون بمقدورها بسبب أزمة الطاقة في البلاد تزويد الطاقة الكهربائية للبيوت والأحياء الجديدة في المدينة التي اِضطر أصحابها لمد كوابل من الجيران ما تسبب لهم بالمعاناة وتكاليف باهظة، لهذا اِضطرت الشركة أن تقوم بتدشين "محطة تحويل" متنقلة مؤقتة لمدة ثلاث سنوات حتى انتهائها من تدشين محطتها الخاصة الثابتة الواقعة شرقي مدينة "كفار يونا" وغربي "تنوڤوت"" .
واضاف مصاروة: "يجب التشديد على أن خطوة شركة الكهرباء هذه، جاءت بعد أن أوصت لجنة التخطيط والبناء القطرية للوزير صاحب الصلاحية في هذا الشأن، وزير المالية كحلون منح اعفاء من التراخيص اللازمة لمحطة الكهرباء القطرية اعتمادا على بند 266 ها (ب) من قانون التخطيط والبناء. بمعنى، حتى لا تضطر لاستصدار التراخيص اللازمة من البلديات المختلفة. ونقطة لا تقل أهمية، وبعد مراجعة كل الجهات المسؤولة، لا علاقة بين المشروع واستحقاق تراخيص للبناء والتطوير في المنطقة، لهذا عن أي حذر ومشاكل يتحدثون لا أعلم! بشكل قاطع لن يكون أي حذر أو قيود أو عراقيل أو كان ما يكون أو تضييق يُذكر على الأراضي المجاورة لها، لا علاقة أصلا" .



لمزيد من اخبار هنا الطيبة اضغط هنا

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق