اغلاق

الجيش الاسرائيلي يشارك بالتمرين الدولي في نيفادا

وصل لموقع بانيت بيان من الناطق بلسان الجيش جاء فيه : " عاد أفراد سلاح الجو الإسرائيلي هذا الأسبوع من تمرين دولي واسع النطاق، في إطاره تدرّبوا الى جانب،



شركاء من جميع أنحاء العالم على الطيران في عدّة حالات تحاكي القتال المعقّد. صور مذهلة: هكذا كانت تبدو الطريق بين إسرائيل والولايات المتحدة".
واضاف البيان : " عاد الى البلاد سرب الطائرات "العاصفة (F-16i)" وسرب الطائرات "عمالقة الصحراء" اللذان يشغّلان طائرات "رام"، بعد اشتراكهما في التمرين الدولي "ريد فلاغ" الذي أقيم خلال الأسابيع الأخيرة في قاعدة "نليس" في نيفادا.
في اطار التمرين الذي يُعد واحدًا من أكثر التمارين تحديًا وجودةً في العالم، تمرنت أسراب الطائرات على طيران متحالفةً مع أسلحة جو أخرى من بينها: سلاح الجو الأمريكي وسلاح الجو الإسباني. حاكى التمرين حالة حرب بشكل ممتاز حيث طُلب منهم الطيران في مناطق غير معروفة وفي تضاريس صعبة.
" في البلاد، نحن معتادون على الطيران فوق مناطق معروفة لذلك فمن الصّعب أن نفاجئهم، ولكن هنا فهو بالفعل طيران نحو المجهول"، قال رئيس قسم تمارين الخارج، الرّائد "غيل". "البنية التحتية الأمريكيّة كانت ممتازة وشملت الكثير من التهديدات الأرضيّة والجوية الّتي صنعت أجواء حربية".
وتابع البيان : " تمرنت الفرق الإسرائيلية خلال اسبوعيْن مع شركائها من أنحاء العالم في قاعدة سلاح الجو الأمريكي "نليس"، على مهمات هجوم ومهمات جو-جو. استخدمت الفرق في المهام الهجومية معدات حربية متطورة،بعضها موجَّهة عن طريق GPS وبعضها عن طريق الليزر،واستخدمت أيضًا القنابل للاستعمال العام.
تدرّب رجال فريق الجو على سيناريوهات مختلفة من بينها إنقاذ طيّار متروك، والدفاع عن المناطق وضرب أهداف إستراتيجية، تمّ كلّ ذلك باللغة الإنجليزية مقابل تهديدات عديدة ووسائل طيران متقدمة عالميًّا.
يُعتبر الـ "ريد فلاغ" الطلعة المركزية لسلاح الجو للخارج، يلتقي خلاله فريق الجو الإسرائيلي مع طيّارين ومساعدي طيّارين من دول مختلفة وجهًا لوجه، يتبادلون التجارب ويتعلمون واحد من الآخر".





 

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق