اغلاق

النائب غنايم يبرق للوزير غالنت حول المناقصة في سخنين

قام النائب مسعود غنايم (رئيس الكتلة المشتركة, الحركة الإسلامية) بإرسال رسالة مستعجلة الى وزير الإسكان، حول مناقصة "السعر للساكن" في مدينة سخنين.


النائب مسعود غنايم 

وجاء في رسالته: "نُشر في الصحف أن هناك تجاوزات وثغرات في مناقصة السعر للساكن في سخنين, والحديث يدور حول 178 شقة سكنية في حي الوادي, ونُشر كذلك في موقع السعر للساكن أن المرحلة الأولى من المشروع قد انتهت وقد علمت أن المشروع في مدينة سخنين جزء من هذه المرحلة.
وسؤالي كيف يمكن انهاء المرحلة الاولى دون أن يعرف احد بذلك ؟ فأين نُشرت المناقصة ؟ وأين نشر الطلب من الناس التوجه للتسجيل ؟ اذا كان النشر في مكان غير معروف وليس بمتناول الناس رؤيته فمن الواجب اعادة النشر من جديد ليتسنى لكل الناس رؤية الاعلان والتقدم بالطلبات".

أمل الشباب في شراء قسائم أو شقق بأسعار معقولة
وتابع النائب غنايم: "أُذكرك أنه في رد لك على استجوابي حول ظاهرة السماسرة والمقاولين أجبت بشكل مباشر في الهيئة العامة للكنيست وبالتفصيل, أن مشروع السعر للساكن جاء للقضاء على هذه الظاهرة من خلال تحديد سعر القسيمة ومراقبة ومتابعة وزارة الاسكان لأسعار هذه القسائم والشقق حتى لا يقوم المقاولون برفع الاسعار على المواطنين.
ولذلك أطلب منك اليوم فحص ما يجري في مناقصة السعر للساكن الخاصة بمدينة سخنين من أجل ضمان عدم الالتفاف على هدف المشروع والعودة مرة اخرى الى استغلال بعض الثغرات من قبل مقاولين أو سماسرة يرفعون الأسعار ويحرمون المواطن البسيط صاحب الدخل المحدود من ايجاد مسكن يأويه.
إن سخنين تعاني من أزمة سكن حقيقية والشباب لا يجدون مكان للبناء عليه وأسعار الارض مرتفعة جدا وأملهم هو في شراء قسائم أو شقق بأسعار معقولة ومخفضة ليستطيعوا بناء مستقبلهم".       



لمزيد من اخبار سخنين والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق