اغلاق

ارسنال يفوز على ساوث هامبتون بالدقيقة الاخيرة

ضمن مباريات الجولة الرابعة من الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم، فاز ارسنال على ساوث هامبتون بهدفين لهدف وذلك في المباراة التي اقيمت مساء السبت.


تصوير : Getty Images

على غير المتوقع بدأ اللقاء بحذر مبالغ فيه من كلا الفريقين، مع أفضلية نسبية للفريق الضيف الذي قام ببعض المحاولات الخجولة، وكانت البداية بانطلاقة سيدريك من الجهة اليمنى، التي انتهت بعرضية متقنة مرت من المدافعين، إلا أن زميله جاي رودريجيز وصل متأخرا، لتصل في النهاية لبييرين الذي أبعد الخطر عن مرماه.
عند الدقيقة 17 ارتكب مونريال مخالفة على حدود منطقة الجزاء بإعاقة ناثان ريدموند، ليحتسب الحكم ركلة حرة مباشرة للفريق الضيف، سددها تاديتش من فوق الحائط، ليحاول تشيك إبعادها بأطراف أصابعه، لكن من سوء حظه ارتدت الكرة من العارضة ثم ارتطمت في ظهره، وفي الأخير سكنت الشباك، ليتقدم ساوثهامبتون بالنتيجة 1-0.
حاول آرسنال إدراك التعادل في أسرع وقت، وبعد مرور خمس دقائق على هدف ساوث هامبتون، كاد والكوت أن يعيد النتيجة لنقطة الصفر، لكن كرته الرأسية مرت بمحاذاة القائم الأيسر للحارس فورستر، ليأتي موعد الهدف بعد مرور نصف ساعة، وجاء الهدف عن طريق ركلة ركنية أرسلها كاثورلا من الجهة اليسرى، أبعدها الدفاع بشكل خاطئ، ليحولها المدافع الفرنسي كوسيلني بضربة مزدوجة خلفية عانقت الشباك، لينتهي الشوط الأول بالتعادل بهدف لكل طرف.
 
أحداث الشوط الثاني للمباراة:
استمرت المحاولات بين الطرفين بالشوط الثاني ونوعا ما تحسن أداء آرسنال مع بداية الشوط الثاني، ووضح ذلك من خلال سرعة إيقاع اللعب، والانتشار الجيد للاعبين في وسط الملعب والثلث الأخير من الملعب، واللعب على الجوانب ومحاولة الاختراق من العمق، في المقابل لعب الفريق الضيف على الهجمات المعاكسة، التي شكلت واحدة منها عن انفراد، أهدره شين لونج بغرابة وهو على خط منطقة الست أمتار، برفع الكرة بشكل خاطئ من فوق تشيك، لتمر بجانب القائم الأيمن.
وفي الوقت الذي كانت فيه جماهير آرسنال تنتظر هدف الأسبقية، كانت ستحدث المفاجأة لولا تعملق تشيك الذي أنقذ مرماه مرتين في فرصة واحدة، بدأت بتسديدة تاديتش التي ارتدت منه لشين لونج، الذي تابع الكرة بتسديدة في المرمى، أبعدها كذلك حامي عرين الارسنال بقدمه إلى ركلة ركنية.
عاد هجوم آرسنال بهجمة منظمة انتهت بعرضية نموذجية أرسلها كاثورلا على رأس البديل جيرو، الذي سبق المدافع وقابلها بضربة مرت بجوار القائم، لتأتي الانفراجة بركلة جزاء احتسبها الحكم على فونتي احتسبت في الدقيقة الاخيرة للمباراة نتيجة مسكه لجيرو داخل المنطقة، لينفذ كاثورلا الركلة بنجاح، وينتهي اللقاء بفوز صعب للارسنال بالنتيجة 2-1.



لمزيد من اخبار الرياضة العالمية اضغط هنا

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق