اغلاق

فيديو، صور وتفاصيل جديدة من احداث عارة امس الاثنين

رغم اقامة المظاهرة على اطراف قرية عارة من قبل متطرفي اليمين الإسرائيلي، امس الاثنين، الا ان تواجد قيادات الوسط العربي ومعهم العشرات من الشباب والفتيات حالت
Loading the player...

ربما دون دخول المستوطنين الى قرية عارة والذين اوصلتهم قوات معززة من الشرطة الى ساحة على مقربة من البيوت السكنية في الحي الذي يسكنه والد نشأت ملحم منفذ عملية تل ابيب .
ورافقت الشرطة المستوطنين واوصلتهم بحافلة تابعة للشرطة على مقربة من قرية عارة ، كما وتواجدت مروحية للشرطة فوق منطقة التظاهرة حلقت باستمرار حتى انتهت المظاهرة ، التي شابها دفع المتظاهرين العرب لابعادهم عن منطقة تظاهرة مارزل ومن معه ، ووصل التدافع الى حد دوس الخيالة قدم عضو الكنيست الدكتور يوسف جبارين الذين تواجد مع قادة الجمهور العربي وفي مقدمتهم رئيس لجنة المتابعة محمد بركة، عضو الكنيست اسامة سعدي ، امين سر الجبهة منصور دهامشة ، نائب رئيس الحركة الاسلامية عباس منصور والشيخ كمال خطيب وغيرهم .
ونفذت الشرطة اعتقال متظاهرين عرب اثناء دفعها المتظاهرين العرب للتراجع بعيدا عن مكان تظاهرة اليمين، اطلق سراحهم لاحقا.
اما مارزل وبن جفير ومن معهم فواصلوا هتافهم "لا توجد فلسطين" ومن ليس له ولاء فليطرد الى سورية".

بركة يحمّل الشرطة المسؤولية
وقال محمد بركة رئيس لجنة المتابعة العليا :" ان المسؤول عن هذا الوضع اليوم هو شرطة اسرائيل ودولة اسرائيل ، هذا ليس تعبير عن الرأي وانما تبث المظاهرة سمها وقرفها وتطالب بترحيلنا من وطننا وهذا لن يتم. هناك الاف الزوار اليهود في القرى العربية الذين نرحب فيهم ، ولكن ليس لهؤلاء الذين يحاولون وضعنا في خانة الارهاب ولن نسمح لهم بالتصرف في حياتنا وسنربي اجيالنا كما نريد ولن نسمح لقطعان الفاشية ان تدنس قرانا ، وللاسف شرطة اسرائيل اتخذت موقف غير مفاجئ بالاعتداء على المتظاهرين العرب وحتى اعضاء كنيست لم يتم احترامهم واصيب يوسف جبارين بقدمه ، وهو موقف تقليدي للشرطة التي تعطي شرعية للمتطرفين وهذا تصرف الشرطة العادي المعروف وهذا يدل انها دولة شرطة دولة عنصرية وهذا لن يفت في عضدنا ولا يكسر قامتنا ونحن لها. لم نختر هذا الاسلوب ومن يختار ذلك ومن يختار هذه الحلبة ضدنا سنقف في وجهه.

النائب السعدي:"من واجبنا التصدي لهذه الثلة العنصرية"
وقال عضو الكنيست اسامة سعدي :" اليمين المتطرف هو من افتعل الاستفزاز في عارة ، والشرطة والجهاز القضائي وافقا على مثل هذه التظاهرة الاستفزازية من قبل متطرفين ارهابيين ، والهدف واضح التحريض على الجماهير العربية ومن واجبنا التصدي لهذه الثلة العنصرية والتي تسعى الى نزع الشرعية عن المواطنين العرب ، ولو لم نكن هنا لدخلوا الى القرية ولكان الثمن كبيرا عندها. لن نسمح للمتطرفين ومن يعيث في الارض فسادا ان ينقل نشاطه الى داخل القرى العربية فهذا لن يمر ".

النائب جبارين: ما حدث يعكس الانحدار لدى الحكومة والشرطة
وقال عضو الكنيست يوسف جبارين :" اوضحنا للشرطة ان التجمهر الشعبي لن يسمح للفاشيين في دخول عارة وطلبنا ان يبقى الاهالي في مكانهم ، وعلى ما يبدو هناك تعليمات للسماح للفاشيين في الوصول اقرب ما يمكن الى قرية عارة، وهذا ما حاولت الشرطة فعله عبر الاعتداء على قادة شعبنا من خلال قوات الشرطة المتواجدة بمن فيهم الخيالة وهذا يعكس الانحدار في هذه الحكومة والشرطة تنفذ سياسات الحكومة. ما ارادته الشرطة هو محاولة فرض تراجعنا بالقوة وهو ما لم نقبل فيه ونحن طرحنا موقفا مسؤولا وكذلك نفذت الشرطة اعتقالات لم يكن لها أي سبب لا للاعتقال ولا للاعتداء".

الشيخ كما خطيب:مقبلون على مرحلة صعبة
اما الشيخ كمال خطيب فقال :" لا يمكن القول ان من وصل الى قرية عارة هم المستوطنون، بل هذا خطأ ان من اوصلهم  أي جهاز الشرطة والجهاز القضائي، وكذلك القرار السياسي، هؤلاء كلهم مشتركون في اقتحام الداخل الفلسطيني.
 تجنيد 400 شرطي من اجل 20 مستوطن لفرض ارادتهم فهذا خطير جدا ، ويبدو اننا مقبلون على مرحلة صعبة، لم يحترم صغير ولا كبير ولا شخصية عامة والدولة تستهدف صمودنا وليس امامنا خيار الا الصبر والصمود للحفاظ على ارضنا وبقائنا."
وشكر مضر يونس رئيس مجلس عارة عرعرة المتظاهرين العرب على موقفهم في الدفاع عن قرية عارة والتصدي لتظاهرة اليمين ، وشكر قيادة الجمهور العربي المتمثلة بلجنة المتابعة التي حضرت منذ الصباح الى البلدة للوقوف مع اهالي القرية الذين تصدوا بصمودهم لتظاهرة اليمين ومنعوا دخولها قرية عارة.


مجموعة صور من احداث عارة امس





لمزيد من اخبار كفرقرع ووادي عارة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق