اغلاق

زعبي ترد على الاعتقالات في التجمع: ‘اسرائيل ارادت اخافتنا‘

التقت مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع عضوة الكنيست عن حزب التجمع حنين زعبي، حيث تحدثت حول قيام قوات معززة من الشرطة بعمليات مداهمة


حنين زعبي ، تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما
 
وتفتيشات واسعة طالت عدة اماكن مع توقيفها للتحقيقات اكثر من 20 مشتبها من اماكن مختلفة بالبلاد، وبما شمل بارزين ونشطاء بحزب ( التجمع الوطني الديمقراطي ) ومحامين ومدققي حسابات، حيث قالت :" اذا أرادت اسرائيل أن تخيفنا، وأن تردعنا فقد ايقظت فينا الاحساس الحقيقي بالخطر الدائم على التجمع الوطني الديمقراطي، وعلى شعبنا الفلسطيني في الداخل وعلى الخط الوطني، نريد أن ترفع اسرائيل يدها عن تجريم العمل السياسي، وعن تحديد سقفنا السياسي ليس فقط بالتجمع انما لكل الأحزاب الوطنية".
وتابعت :" رد الفعل هو ليس الخوف والتراجع بل العكس هو استنفار واحتضان شعبنا لهذا الحزب المنغرس في شعبه، اسرائيل تحاول أن تلاحقنا سياسياً ليس عن طريق العمل السياسي، الان تحاول أن تلاحقنا سياسياً عن طريق العمل الاداري".
 
" القضية هي المضامين السياسية التي لا تريدها الدولة لشعبنا الفلسطيني "
واردفت بالقول :" تقارير لم ينته التحقيق فيها وفحصها لدى مراقب الدولة ربما فاتورة ناقصة هنا، وربما فاتورة ناقصة هناك، ربما استفسار ناقص هنا، او هناك، ينتقل ويضخم لحجم أن يكون خرق وجنايات مالية، لا يتم التعامل مع باقي الأحزاب السياسية ولا يتم التعامل مع الامور الادارية ومع الاستضيحات في الأمور المالية بهذه الطريقة".
وختمت بالقول :" ما فعلته الشرطة من سحب للتقرير من مراقب الدولة لها ومن تضخيم واعتقالات ما بعد منتصف الليل، هي تحاول أن تضع التجمع وحتى نشاطاته المالية تحت علامة استفهام. نحن نعلم ان القضية ليست فقط النشاط المالي، لأنه بالنهاية النشاط المالي يٌغرم ويدفع غرامات، القضية هي المضامين السياسية التي لا تريدها الدولة لشعبنا الفلسطيني بشكل عام وللتجمع الوطني الديمقراطي بشكل خاص".

بإمكان متصفحي موقع بانيت من مدينة الناصرة والمنطقة إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق