اغلاق

الرامة : أمسية تكريمية بمركز حنا مويس لمربين متقاعدين

بمبادرة من المجلس الملي الارثوذكسي ومركز حنا مويس الثقافي، تم توجيه دعوة لمعلمين متقاعدين كانوا اوائل من انطلق مشوارهم بسلك التربية والتعليم في الرامة،
Loading the player...

وكانوا بالمدرسة الثانوية على اسم حنا مويس، وقد شارك جمهور من اهالي القرية بالإضافة الى المطران عطا الله حنا وعضو الكنيست دكتور باسل غطاس .
وفي حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع المربي عبود عازر قال :" مركز حنا مويس الثقافي والذي يتم ادارته من قبل ما يقارب 15 شخصا يبادر دائما الى عقد اجتماعات ونشاطات أدبية وفنية وطربية، واليوم قررنا ان نكرم أناسا لهم فضل كبير على اهالي الرامة وخارجها من المثلث وحيفا والشاغور، لذلك نحن مع من يكرم الاحياء وليس الاموات وان من نود تكريمهم هم نخبة تستحق كل خير لهم فضل كبير ".

" الجيل القديم لم يكن يعرف ما معنى مرضية او اجازة او ساعات عمل "
وفي حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع نصيف مويس ، قال :" مهما نفعل ونعمل لا نستطيع ان نفي حق المعلم ، ومدرسة الرامة على اسم حنا مويس معروفة للجميع وخرجت اجيالا من شتى المدن والقرى العربية، ان المربين القدامى الذين نود تكريمهم اليوم هم زبدة ما نحن به اليوم وهم نخبة اعطت جل حياتها للتعليم وكانوا يتسابقون للعلم.
ونأمل من الجيل الذي اتى بعد الجيل الذهبي ان يأخذ من الجيل القديم القدرات والمهارات والسباق التربوي، انا اعرف ان الجيل القديم لم يكن يعرف ما معنى مرضية او اجازة او ساعات عمل كانوا يعملون من اجل العلم وزراعة العلم وليس من اجل الراتب" .


مجموعة صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

















































































بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار منطقة الشاغور اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق