اغلاق

اهلا بحبات الخير والبركة :صور وفيديو من معصرة بالرامة

شجرة الزيتون ، هذه الشجرة المباركة والمعمّرة، تعتبر رمزا للسلام والعطاء، وتعتمد عليها الكثير من العائلات العربية في هذه البلاد، بحيث تشكل أهمية كبيرة.
Loading the player...

مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما قام بزيارة الى معصرة زيتون لصاحبها الشاب مخلص عباس في بلدة الرامة والذي التقيناه في اول يوم من درس الزيتون، وكان وجهه باسما فرحا عندما بدأ بتشغيل المعصرة ودرس الزيتون لأول زبون.
وفي حديث اجراه مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع مخلص عباس  قال :" املك معصرة زيتون حديثة في قرية الرامة وبحمد الله افتتحنا اليوم عام 2016 بحبات الخير والبركة".
 
نصائح لزيت بجودة افضل
أضاف:"وأود ان اقول للمزارع او صاحب الزيتون بعض الامور المهمة انه اذا كنت تريد زيتا نقيا وخاليا من أي شوائب عليك عند قطف ثمار الزيتون احضارها ودرسها بنفس اليوم او على الاكثر ثاني يوم ومن المهم ان يعرف بأن درجة الحرارة في مكبس الزيت يجب ان تكون  28 درجة. اذا كانت اعلى  قد يؤدي ذلك لحرق جودة الزيت وبعد فترة نبدأ نلمس أن اللون يتغير والطعم يتغير ولكن في حال تم عصره بدرجة حرارة ما بين 27- 28 درجة يبقى الزيت لعدة سنوات بجودة عالية وبنفس اللون. وان الزيت الاولي أي القطف الاول عندما يقطف ويدرس بنفس اليوم، يكون زيته بجودة عالية. كما وانه يجب ان تكون المصفاة جديدة ويجب ان يدرس ايضا على مياه باردة وليس باردة كثيرا، بل بدرجة حرارة 28 درجة وكل هذه العوامل التي ذكرت تبقي الزيت بجودة عالية ".


مجموعة صور بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما




لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق