اغلاق

الجيش يهدم منـزل أحد منفذي عملية ايتمار بنابلس

أفادت مصادر فلسطينية أن " القوات الإسرائيلية، هدمت فجر اليوم الثلاثاء منزل أمجد عليوي احد منفذى عملية ايتمار بنابلس والتي وقعت العام الماضي، وأسفرت عن مقتل
Loading the player...

مستوطنين اثنين على الطريق التفافي بالقرب من قرية بيت فوريك شرق نابلس" .
وقالت مصادر فلسطينية :" إن العشرات من جنود الاحتلال الاسرائيلي اقتحموا منزل عليوي الكائن في منطقة خلة الايمان جنوب نابلس، ونقلوا كافة افراد العائلة الى مكان واحد واحتجزوهم لعدة ساعات، قبل أن تشرع قوات الاحتلال بعملية هدم المنزل وتحطيمه بواسطة معدات يدوية لصعوبة نسف المنزل بالعبوات الناسفة كما كانت تعمل سابقا" .
وقالت مصادر طبية فلسطينية :" إن 10 اصابات بالرصاص المطاطي اضافة الى عشرات حالات الاختناق وقعت في صفوف المواطنين، نتيجة اندلاع المواجهات في منطقة خلة الايمان مع قوات الاحتلال استمرت لعدة ساعات وتم خلالها نقل احد المصابين الى مستشفى رفيديا الحكومي لتلقي العلاج وقد وصفت اصابته بالمتوسطة" .
وكانت محكمة العدل العليا الاسرائيلية رفضت الاسبوع الماضي قرارا يطلب عدم هدم منزل عائلة عليوي بنابلس، وقالت "إن عليوي كانت له مشاركة كبيرة في مقتل المستوطنين بالقرب من نابلس" .

تعقيب الناطق بلسان الجيش الاسرائيلي
هذا وقال الناطق بلسان الجيش الاسرائيلي :" تنفيذا لتعليمات المستوى السياسي، قامت قوات الجيش وحرس الحدود والإدارة المدنية الليلة بهدم منزل أمجد عليوي في نابلس.
يأتي هدم منزل عليوي في أعقاب نشاطه في الخلية التي ارتكبت الاعتداء بإطلاق النار على الطريق الواصل الى بلدة ألون موريه، والذي أسفر عن مقتل الزوجيْن هنكين في الاول من تشرين الاول ٢٠١٥. وكان عليوي قد قام بتوجيه الخلية وقام بشراء الأسلحة التي استخدمت في ارتكاب الاعتداء" .


تصوير الجيش الاسرائيلي


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق