اغلاق

لائحة اتهام:‘3 شبان من الطيبة هددوا بتفجير حفل هيثم خلايلة وحفروا نفقا لتهريب مسلحين لداعش‘

جاء في بيان عممه المتحدث بلسان المحاكم، والذي وصلت الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما نسخة عنه :" تم اليوم الخميس تقديم لوائح اتهام في المحكمة المركزية في


مجموعة صور التقطت خلال حفل هيثم خلايلة في الطيبة

منطقة المركز،
ضد 3 شبان من سكان مدينة الطيبة (20 عاما) ،  (32 عاما) و ( 26 عاما)، ونسبت لهم تهم : الانضمام لتنظيم إرهابي، والتآمرلارتكاب جريمة بدافع العداء للجمهور ، اقتحام بهدف تنفيذ مخالفة من دافع عدائي للجمهور ،  اشعال النيران بظروف خطيرة ومخالفات أخرى".
ووفقا لما جاء في لائحة الاتهام، التي تم تقديمها بواسطة المحامي روعي ريس ، والتي تم تعميمها على وسائل الاعلام :" فإنه في موعد غير  معروف بالضبط بين شهري ايار ( مايو) وبداية شهر سبتمبر/ايلول 2016، اقسم المتهمون الولاء لتنظيم داعش وقائده أبو بكر البغدادي ، وقبل اداء هذا القسم وبعده( كل متهم حسب موضوعه ) نفذ المتهمون مخالفات امنية مختلفة بايحاء وتأثر من مبادئ وايدلوجية  تنظيم داعش المتطرفة، وفي اعقاب ذلك نسبت للمتهمين تهم الانضمام لتنظيم داعش الارهابي". وفق ما جاء في لائحة الاتهام والتي وصلت لموقع بانيت وصحيفة بانوراما نسخة عنه.

" المتهمون رأوا بالحفل المخطط له، بالتزامن مع العيد ، عمل كافر ومس بالدين الإسلامي"
وجاء في لائحة الاتهام التي تم تعميمها على جميع وسائل الاعلام ووصلت الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما نسخة عنها  :" وفي تاريخ 11.09.16 عشية عيد لاضحى في ساعات المساء خُطط لتنظيم حفل في الملعب البلدي في الطيبة للجمهورفي الطيبة والمنطقة يحييه الفنان هيثم خلايلة الذي حاز على شهرة في اعقاب اشتراكه الناجح في برنامج ‘ارب ايدول‘ في مسابقة اجريت في بيروت".
وأضافت لائحة الاتهام " أنه في تاريخ 9.9.2016 أو في موعد قريب منه ، تم البدء بأعمال تحضير للحفل في الملعب في الطيبة ، من بينها أعمال نصب منصة، ووضع كراسي بلاستيك في الملعب. المتهمون رأوا بالحفل المخطط له، بالتزامن مع العيد ، عمل كافر ومس بالدين الإسلامي،  لذا فانهم التقوا مساء يوم 9.9.2016 في منزل أحدهم في الطيبة ، وتباحثوا في
كيفية تعطيل الحفل ، وفي نهاية الامر ، اتفق المتهمون على التسلسل للملعب واضرام النيران به، وفي اطار ذلك اقتحم المتهمون الثلاثة الملعب وأضرموا النيران بأملاك فيه ، وطالت النيران 500 كرسي بلاستيكي ، ومعدات على المنصة وخزانة كهرباء ، وعامود اضاءة ، وقسم من العشب الاخضر في الملعب ، وقد بلغ اجمالي الاضرار 78000 شيقل ".

" الاتصال والتبليغ عن وجود قنبلة بالملعب "
كما أكدت لائحة الاتهام  انه" تنسب للمتهمين الثلاثة تهمة التآمر لتنفيذ مخالفة بدافع عدائي تجاه الجمهور ، والاقتحام بهدف تنفيذ مخالفة بدافع عدائي تجاه الجمهور بظروف خطيرة ".
وتابعت لائحة الاتهام : " على الرغم من عملية اضرام النار والاضرار التي وقعت في اعقابها ، بلدية الطيبة كانت مصممة على اقامة الحفل المخطط له بالموعد المحدد ، ولذلك تم استثمار موارد وجهود كبيرة من اجل تنظيف الملعب من مخلفات الحريق وتصليح الاضرار ، وتنفيذ الاعمال المطلوبة بسرعة بالوقت المتبقي ، وقد تكللت هذه الجهود بالنجاح ، حيث كان الملعب في يوم 11.9.2016 جاهزا لتنظيم الحفل الذي نظم كما خطط له بمشاركة نحو 3000 شخص ".
كما جاء في لائحة الاتهام " ان احد المتهمين اتصل عند الساعة 20:21 بالشرطة على بدالة 100 وقال للشرطية التي ردت عليه " هل تسمعينني ! قمنا بوضع قنبلة في الملعب في الطيبة ... عليكم اخلاء كل الجمهور من هناك خلال 10 دقائق قبل ان تنفجر "  ، وذلك بهدف تخريب الحفل ‘ الكافر‘ من وجهة نظره ، وذلك بعد فشل محاولة المتهمين الاولى لتعطيل الحفل ، وبسبب هذه المكالمة يتهم المتصل بالتهديد من دافع عدائي تجاه الجمهور " .

" حفر نفق من الطيبة لخربة جبارة "
وأضافت لائحة الاتهام " انه اضافة لما ذكر اعلاه ، فان اثنين من المتهمين قاما خلال شهر اكتوبر 2015 أو بموعد قريب من هذا التاريخ ، بالاتفاق على حفر نفق من المنطقة الشرقية الشمالية في الطيبة ، ويمر تحت الجدار الحدودي باتجاه الاراضي في الطرف الفلسطيني في منطقة خربة جبارة القريبة من طولكرم ، والتي تبعد نحو 3 كلم عن الطيبة ،بهدف تهريب أسلحة من الضفة والاحتفاظ بها في مخزن في بيت أحد المتهمين ، واستعمالها عند الحاجة في المستقبل ان قرر تنظيم داعش مهاجمة أهداف اسرائيلية ، ولتهريب مهاجمين فلسطينيين مؤيدين للتنظيم ، بهدف تنفيذ عمليات في اسرائيل".
وتابعت لائحة الاتهام " انه حتى شهر كانون أول 2015 وفي مواعيد غير معروفة ، قام المتهمان بحفر نفق بمسافة 4 أمتار ، وقد شك المتهمان ان الجيش الاسرائيلي كشف النفق ، وقد ابقاه مفتوحا حتى يقوم بنصب كمين لهما لاعتقالهما ، لذلك توقفا عن الحفر ، ومنذ ذلك الموعد قام المتهمان بمراقبة المكان عدة مرات وخططا لاستكمال عملهما ، وتنسب للمتهمين تهمة الاتفاق لتنفيذ مخالفة " .

المحامي هلال جابر: سوف ندحض كل التهم وسنثبت براءة موكلي
هذا وقال المحامي هلال جابر محامي المتهم رقم 1 في القضية :" ان موكلي ينفي جملة و تفصيلا كل التهم التي وجهت له، ان الهدف من وراء لائحة الاتهام التي قدمت اليوم الى المحكمة المركزية بحق موكلي البالغ من العمر 20 عاما هي فقط من اجل التخويف وارباك الجمهور والرأي العام، خصوصا في كل ما يتعلق بقضايا تخص أمن الدولة او تكاد تعنى بما يسمى أمن الدولة" .
واضاف المحامي هلال جابر :" باعتقادي بعد أن يتسنى لي التفحيص والتدقيق بمواد التحقيق التي سوف اتلقاها في القريب العاجل من النيابة، والتي من المفروض ان تكون لائحة الاتهام قد بنيت عليها، سوف ندخض كل التهم التي وجهت لموكلي والتي بنيت برمتها على غير حق او برهان ..وسوف تثبت براءة موكلي من كل التهم التي اتهم بها، وسوف يكون منبركم الحر أول من يتلقى خبر انصافه في أروقة القضاء" .
يشار الى انه في حال وصول أي تعقيب من محامي المتهمين الاخرين من الطيبة، الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما، سنقوم بنشره بالسرعة الممكنة.



بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار هنا الطيبة اضغط هنا

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق