اغلاق

تعادل بيتي مخيب للارسنال أمام ميدلسبرا ليتصدر مؤقتا

ضمن مباريات الجولة التاسعة من الدوري الاسباني الممتاز لكرة القدم، فقد فريق أرسنال نقطتين ثمينتين بعد تعادله على ملعبه ووسط جماهيره مع فريق ميدلسبره سلبيا بدون أهداف.


تصوير : Getty Images

وعاد لاعب الوسط المصري الدولي محمد النني ضمن التشكيلة الأساسية لفريقه أرسنال بعد ابتعاد عن التشكيلة طوال 4 مباريات متتالية، وقدم أداء جيد، وتم استبداله في الدقيقة 74 من عمر المباراة.
وسيطر أرسنال على مجريات المباراة طوال الشوط الأول، ولكنه لم يشكل خطورة حقيقة على مرمى ميدلسبره. على الجانب الآخر ورغم سيطرة أرسنال إلا أن ميدلسبره اعتمد على الهجمات المرتدة وشكل خطورة كبيرة على مرمى أرسنال في 3 فرص محققة تصدت العارضة لإحداها، فيما تألق حارس المرمى المخضرم بيتر تشيك في مرتين وأنقذ مرماه من هدفين محققين ، لينتهي الشوط الأول من اللقاء بالتعادل السلبي 0-0.
 
أحداث الشوط الثاني للمباراة:
وفي الشوط الثاني كان فريق أرسنال هو الأفضل طوال مجريات الشوط والأكثر خطورة على المرمى ولكن دفاعات ميدلسبره المحكمة وتألق حارس مرماه الاسباني فيكتور فالديز حال دون تسجيل أرسنال لأي هدف.
وفي الدقيقة 93 نجح النجم الألماني مسعود أوزيل في تسجيل هدف لفريق أرسنال، ولكن حكم اللقاء ألغاه بداعي التسلل لتبقى النتيجة متعادلة سلبيا ويطلق حكم اللقاء معلنا نهايتها بهذا التعادل السلبي بين الطرفين.
التعادل رفع رصيد أرسنال الى 20 نقطة ليتقدم للمركز الأول في جدول الدوري، ولكنه مهددا بفقدان الصدارة في حال فوز مانشيستر سيتي على ساوثهامبتون، على الجانب الأخر ارتفع رصيد ميدلسبره الى 7 نقاط فقط ليتقدم للمركز السابع عشر.



لمزيد من اخبار الرياضة العالمية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق