اغلاق

الميلان ‘الكبير‘ يعود لسابق عهده ويهزم يوفنتوس

ضمن منافسات الجولة التاسعة من الدوري الإيطالي الممتاز لكرة القدم، حقق نادي ميلان فوزا هاما على نادي يوفنتوس متصدر الكالشيو بهدف دون رد في المباراة التي


 تصوير : Getty Images

أجريت بينهم مساء امس السبت.
المباراة بدأت بقوة من الطرفين، اللذين ضغطا بحثا عن تسجيل هدف مبكر وتحسن أداء الميلان نسبيا، ولكن ظلت الأفضلية واضحة للاعبي يوفنتوس. تعرض اليوفنتوس لضربة موجعة في الدقيقة 33 بتعرض ديبالا لشد في العضلة الخلفية، ليدفع أليجري بلاعبه الكولومبي كوادرادو بدلا منه.
ونجح بعدها بدقيقتين اللاعب البوسني بيانيتش، في تسجيل هدف التقدم من ركلة حرة مباشرة، لكن الحكم ريتسولي ألغى الهدف بعد احتسابه، بسبب تسلل بونوتشي وتداخله في اللعبة.
مرت الدقائق المتبقية دون جديد ليطلق الحكم صافرته معلنا نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي 0-0.
 
أحداث الشوط الثاني للمباراة
واصل الفريقان مع بداية الشوط الثاني اللعب السريع، وظلت السيطرة على منطقة وسط الملعب لصالح الفريق الضيف.
وفي الدقيقة 65 منح الشاب لوكاتيللي التقدم لأصحاب الارض بتسديدة صاروخية سكنت شباك بوفون، ليتقدم الميلان بالنتيجة 1-0.
ضغط يوفنتوس بعدها بشدة بحثا عن التعادل، لكن حماس الميلان وتنظيمه الدفاعي منع لاعبي السيدة العجوز من التعويض. ومرت الدقائق المتبقية، ليطلق الحكم صافرته معلنا نهاية اللقاء بفوز الميلان 1-0، ليصبح على مقربة من يوفنتوس بنقطتين وينفرد بوصافة الكالشيو مؤقتا.





لمزيد من اخبار الرياضة العالمية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق