اغلاق

13 فريقاً في عربية الأندية لسلة السيدات بطموح الفوز بالكأس

أعلنت اللجنة المنظمة العليا لبطولة الأندية العربية لكرة السلة للسيدات "3 ضد 3" - الشارقة 2016، عن الفرق الـ 13 المشاركة في نسختها الأولى، التي تنظمها إدارة رياضة


ندى النقبي

المرأة بالشارقة، بالتعاون مع الاتحادين العربي والإماراتي لكرة السلة، وبشراكة إستراتيجية مع مجلس الشارقة الرياضي، تحت شعار "أهدافنا في شبكة واحدة"، والتي تقام خلال الفترة من 30 أكتوبر الجاري وحتى 1 نوفمبر المقبل، وتقام منافستها في مقر إدارة رياضة المرأة بالشارقة.
وقد أُغلق أمس الأول باب تسجيل المشاركات في البطولة، التي تحتضنها الإمارة الباسمة، حسب الخطة الموضوعة من قبل إدارة رياضة المرأة والإتحادين العربي والإماراتي لكرة السلة، ليكتمل النصاب القانوني مع تواجد 13 فريقاً يمثلوا ست دول عربية يطمحوا إلى الفوز بالكأس، خاصة أن قانون البطولة يسمح لكل نادٍ بمشاركة أكثر من فريق ضمن المنافسات، ما ساعد على زيادة عدد المشاركات من قبل الدول ذو سمعة طيبة في لعبة ويرغبون في زيادة الإحتكاك وإكتساب خبرة دولية.
وتضم قائمة الأندية كل من نادي سيدات الشارقة المشارك بفريقين 1 و2، ومثلهما من حيث العدد (فريقان) من كل من أندية سبورتينغ المصري، والمجمع البترولي الجزائري، والأرثوذكسي والفحيص الأردنيين، مقارنة بفريق واحد فقط ممثلة بأندية اولمبيك الجزائري، وحلبجة العراقي، ونادي الجامعة اللبنانية الدولية.
وتقام المنافسات الرسمية في الصالة الرياضية في مقر إدارة رياضة المرأة بالشارقة، فيما تحتضن صالة نادي الشعب الرياضي الثقافي التدريبات الرسمية للفرق، خصوصاً أن إعلان غلق باب التسجيل يتيح الفرصة في الأيام المقبلة أمام اللجان الفنية والتنظيمية في الإدارة لإستعداد إستقبال الفرق المشاركة في البطولة والوفود المصاحبة للفرق، التي من المقرر إقامتها في فندق هوليدي إن إنترناشيونال الشارقة.

اهتمام بالغ بالبطولة
وتحظى البطولة الأولى من نوعها على صعيد منطقة الشرق الأوسط المخصص للأندية السيدات باهتمام بالغ من قبل لجنة مسابقات "3 ضد 3" في الاتحاد الدولي "فيبا"، خصوصاً ان وفداً رسيماً من الاتحاد سيحضر المنافسات، مكوناً من إيقناسيو سوريانو رئيس قسم الفعاليات في الاتحاد الدولي لكرة السلة، وجيانلوكا ماتيولي رئيس حكام مسابقات 3 ضد 3 في الاتحاد الدولي، بجانب بيكلاوس ويدمير، وروبرت ساكيزليان المسؤولين عن قطاعي المعلومات والتكنولوجيا في لجنة مسابقات 3 ضد 3 في الـ "فيبا".
في هذا الصدد قالت ندى النقبي، مدير إدارة رياضة المرأة بالشارقة، رئيس اللجنة النسائية في الإتحاد العربي لكرة السلة، رئيسة اللجنة المنظمة العليا للبطولة: "يسعدنا الإعلان الرسمي عن الأندية المشاركة في بطولة الأندية العربية لكرة السلة للسيدات في مسابقة "3 ضد 3"، التي تأتي تنفيذاً لتوجيهات قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة في إمارة الشارقة".
وأضافت النقبي: "بلوغ العدد الإجمالي إلى 13 فريقاً من نخبة الأندية العربية، يعد البطولة بمستويات تنافسية على أعلى مستوى، لكونها الأولى من نوعها على مستوى المنطقة إلى جانب إعتمادها من قبل الإتحادين الدولي والعربي لكرة السلة".
وصرحت رئيس اللجنة المنظمة العليا للبطولة: "التنوع في مدارس كرة السلة التي تحفل به البطولة، سواء القادمة من مدرسة السلة الأفريقية بحجم فريق المعهد البترولي وأولمبيك الجزائريين، وسبورتينغ المصري، بجانب نخبة الاندية من القارة الأسيوية ممثلة بالأرثوذكسي الأردني، وحلبجة العراقي، ونادي الجامعة اللبنانية الدولية، لهو خير دليل على القوة التنافسية التي ستشهدها البطولة، وعن مدى الصعوبة التي ستواجهها لاعبات نادي سيدات الشارقة خلال منافساتها ضمن السعي للفوز بكأس النسخة الأولى".

"أهدافنا في شبكة واحدة"
وعن شعار البطولة، قالت نورة الحمر مدير البطولة ومدير الفرق الرياضية بإدارة رياضة المراة بالشارقة: "استوحي شعار البطولة "أهدافنا في شبكة واحدة"، من روح لعبة "3 ضد 3"، إذ أن جميع اللاعبات يسجلن أهدافهن في شبكة واحدة ويتقاسمن سوياً نصف الملعب، والهدف الأسمى من البطولة هو مواصلة الجهود الدؤوبة نحو الإرتقاء بالمستوى الرياضي للمرأة العربية، في شتى مناحي الحياة بصورة عامة والرياضية على وجه التحديد" .
وأكدت الحمر على أن جميع الدعوات قد تم أرسالها عن طريق الاتحاد العربي لكرة السلة، لافتة إلى أن باب التسجيل الذي أُغلق في 20 أكتوبر الجاري، كان الهدف منه إتاحة الفرصة للجان الفنية والتنظيمية إستكمال استعداداتها للخروج بحدث الاستضافة بالصورة المعهودة عن البطولات التي تنظمها إدارة رياضة المرأة بالشارقة.
وأشارت مدير البطولة إلى أن الاستعداد لهذه البطولة التي تعد الأولى من نوعها على الصعيد العربي، قد بدأت من خلال إجراء عدد من الاجتماعات مع الاتحاد العربي لكرة السلة، والاتحاد الإماراتي لكرة السلة، ومجلس الشارقة الرياضي، والتي أثمرت مؤخراً عن توقيع مذكرة تفاهم ما بين إدارة رياضة المرأة بالشارقة والاتحاد العربي لكرة السلة، والتي اُعتبرت بداية الطريق في تعزيز التعاون المشترك ما بين النادي والاتحاد.
وتُعد منافسات 3 ضد 3 من المسابقات المشتقة من اللعبة الأم كرة السلة، وتتاح لكل نادٍ من الأندية المتواجدة في الحدث، المشاركة بأكثر من فريق، يتكون كل منها من أربعة لاعبات، ثلاثة منهن أساسيات داخل الملعب، والرابعة بمثابة اللاعبة الاحتياط، مع إمكانية استعانة جميع الفرق بلاعبة أجنبية محترفة. وعلى الرغم من تشابه القوانين بين اللعبة الأم التي تعتمد على فرق مكونة من 12 لاعباً منهم خمسة في الملعب، إلا أن الاختلاف في مسابقات 3 ضد 3 تكمن في أن مبارياتها تقام على سلة واحدة "منتصف ملعب كرة السلة"، وتمتد المباراة الواحدة إلى عشرة دقائق، أو بانتهائها مع بلوغ أي فريق النقطة الـ 21 التي تمنحه الفوز من دون الحاجة لانقضاء الوقت القانوني للمباراة، هذا بالإضافة إلى أن الفرق المشاركة تدخل المباريات دون وجود أي مدرب أو إداري، ودون فترات راحة أو توقف على مدار الدقائق العشر من عمر المباراة.
يذكر أن إدارة رياضة المرأة بنادي سيدات الشارقة قد تم تشكيلها في عام 2008 بناءً على قرار أصدرته قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، وتعتبر الإدارة الأولى في إمارة الشارقة من حيث اهتمامها بالرياضة النسوية على الصعيدين المحلي والخارجي، وتسعى إلى بناء مجتمع رياضي نسائي متميز يستطيع المنافسة على حصد الألقاب في المنافسات الرياضية الإقليمية والعالمية، وذلك من خلال الإشراف على تكوين فرق رياضية نسوية، إلى جانب ضمان تأسيس بنية تحتية تساعد على تحقيق الأهداف المرسومة.


جانب من منافسات كرة السلة لفريق نادي سيدات الشارقة أثناء دورة الألعاب للأندية العربية للسيدات

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق