اغلاق

وفد اتحاد الكرمل للأدباء الفلسطينيين يزور سعيد نفاع في بيت جن

جاءنا من الناطق الرسميّ لاتّحاد الكرمل للأدباء الفلسطينيّين الشاعر علي هيبي البيان التالي :" مساء الأحد الفائت، وفي أجواء حميميّة امتازت بالأحاسيس والكلمات الصادقة،


سعيد نفّاع

استقبل المحامي والكاتب سعيد نفّاع الأمين العامّ لاتّحاد الكرمل، في بيته في قرية بيت جن وفدًا كبيرًا من أعضاء قيادة الاتّحاد، جاء مهنئًا ومباركًا له بمناسبة تحرّره من سجن الظلم والظلام، وقد كانت المحكمة المركزيّة قد حكمت عليه بالسجن لمدّة عام، على "تهمة" التواصل مع الأهل في دولة "عدوّ"، هي سوريا عام 2007، وقد أمضى سعيد نفّاع مدّة الحكم في سجن "جلبواع".
ويشار إلى أنّ الوفد قد تشكّل من رئيس الاتّحاد الكاتب فتحي فوراني والكاتب د. بطرس دلّة رئيس لجنة المراقبة والشاعر علي هيبي الناطق الرسميّ والكاتب عصام خوري سكرتير الإدارة والناقد د. محمّد خليل عضو لجنة المراقبة والشاعرة فردوس حبيب الله عضو لجنة المراقبة والشاعر نزيه حسّون عضو الإدارة والكاتب مصطفى عبد الفتّاح عضو الإدارة والكاتب د. محمّد هيبي والكاتب سهيل عطا الله والشاعر قاسم حجوج والشاعر مالك صلالحة، كما انضمّ إلى الوفد الشاعرة آمال رضوان والسيّد سعيد بدر والسيّد باسم داوود والمربي شوقي صفّوري" .
واضاف البيان :" وقد افتتح فتحي فوراني بكلمة مباركة هنّأ فيها الأسير المحرّر، وطالبه بألّا يترك تجربته الغنيّة في السجن بدون كتابة، لأنّها ستكون ذات قيمة وثائقيّة وأدبيّة تنتفع منها الأجيال القادمة، المعرّض كلّ واحد منها لأن يكون أسيرًا، فكلّنا أسرى مع وقف التنفيذ على حدّ قول الشاعرة فردوس حبيب الله.
كذلك ألقى د. دلّة كلمة تهنئة مطوّلة، إذ تكلّم فيها عن جوانب قضيّة التواصل وموقف السلطة منها، كما أشار إلى إيمان سعيد نفّاع المطلق بها قبل السجن وبعد السجن، وتناول في كلمته أيضًا مطالبة سعيد بالعودة سريعًا إلى نشاطه السياسيّ والاجتماعيّ، وبخاصّة عودته إلى نشاطه من خلال الأمانة العامّة لاتّحاد الكرمل، كما ضمّن د. دلّة تهنئته بالكثير من عبارات التكريم والتقدير لنفّاع، والسرور الذي عمّ في أجوائنا لتحرّره من الأسر السياسي" .

تقديم شهادة تقديرية للكاتب سعيد نفاع
واردف البيان :" ويشار إلى أنّ الناطق الرسميّ علي هيبي وبرفقة رئيس الاتّحاد فتحي فوراني ود. بطرس دلّة قدّموا شهادة تقديريّة رمزيّة للأمين العامّ بهذه المناسبة السعيدة، ومن ثمّ تحدّث عدد من الحضور وقدّموا بعض المداخلات القصيرة.     
ومسكًا للختام، قام نفّاع بواجب الترحيب والاحترام للوفد من الاتّحاد، شكرهم فيها على زيارته للاحتفاء به وبتحرّره من غياهب السجن، كما شكرهم على المتابعة في نشاطات الاتّحاد، على كافّة الأصعدة، ومن ثمّ تناول بإسهاب ووصف تجربته في السجن، من كافّة جوانبها ومستوياتها: الشخصيّة والاجتماعيّة والسياسيّة، ووصف بشكل مثير ما يتعرّض له السجناء الفلسطينيّين من تنكيل وإقلاق وعذاب داخل السجون الإسرائيليّة، وطالب في غمار كلمته كافّة الجهات الفلسطينيّة من أحزاب وهيئات تمثيليّة وحركات سياسيّة بإيلاء قضيّة الأسرى الاهتمام الكبير ووضعها على أعلى درجات سلّم الأولويّات" .   

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق