اغلاق

مدير عام مؤسسة التأمين الوطني يزور بلدة برطعة

قام وفد رفيع المستوى برئاسة مدير عام مؤسسة التامين الوطني، البروفيسور شلومو مار يوسف، بزيارة عملٍ ميدانية في بلدة برطعة الغربية، لمتابعة عن كثب مشكلة المئات،



من سكان برطعة الشرقية حاملي الهوية الاسرائيلية. وجاءت هذه الزيارة استجابة لدعوة الناشط الاجتماعي يوسف كبها، الذي يعالج هذه القضية متذ عدة سنوات على المسار السياسي والاداري وخاصة امام مؤسسة التأمين الوطني.
وقد شارك في هذه الجولة ايضاً مديرة فرع التامين الوطني في مدينة الخضيرة وضواحيها، داليه ساسون، والعديد من كبار موظفي الفرع ايضاً.بالاضافة الى عضو الكنيست اكرم حسون والوزير السابق غالب مجادلة،  وشخصيات اجتماعية اعتبارية محلية وتربوية من قرى برطعه الغربية، برطعه الشرقية، معاوية وعين السهلة.
واشار يوسف كبها اثناء استقباله مسؤولي مؤسسة التامين الوطني في بيته، الى اهمية هذه الزيارة وهي الاولى من نوعها والتي يقوم بها مسؤول رفيع المستوى من مؤسسة التامين الوطني الى قرية برطعة بهدف الوقوف عن كثب ومتابعة هذه القضية على ارض الواقع.
وطالب، يوسف كبها، من مسؤولي التامين الوطني بايجاد الحلول الملائمة لانهاء ووقف معاناة سكان برطعة الشرقية حاملي الهوية الاسرائيلية  والذي يصل عددهم الى حوالي 1400 نسمة، والمحرومين من تلقي ادنى الخدمات الاجتماعية والصحية كسائر مواطني الدولة.
وتحدث عضو الكنيست اكرم حسون ، واشاد بالدور الذي يقوم به يوسف كبها ورفاقه بهذا الصدد، و قال انه سيواصل معالجة هذا الموضوع على المسار البرلماني في الكنيست ايضاً.
وقدم مديرا المدرسة الاعدادية والمدرسة الابتدائية، رائد كبها ومحمود كبها، والطالبان يوسف اشرف كبها وشام كبها،  شرحاً مفصلاً عن هذه المشكلة، والتي تتسبب بالكثير من المعاناة لمئات الطلاب ابناء هذه العائلات الذين يدرسون في مدارس برطعة الغربية.
وقال مدير عام  مؤسسة التامين الوطني ان هذه الزيارة والجولة الميدانية جاءت بهدف التعرف عن قرب على هذه المشكلة ودراستها من ارض الواقع وبشكل عملي، وان ادارة فرع الخضيرة ستتابع هذه القضية بشكل مكثف وعميق، وان مؤسسة التامين الوطني هي مؤسسة اجتماعية تعمل مهنية وفي المجال الاجتماعي وليس السياسي،  وتمنى ان  تقوم الكنيست باجراء تعديل على القانون  بهذا الشان، ويخص هذه العائلات بالذات.
هذا واتفق الجانبان على تشكيل مجموعة من برطعة يمثلون هذه العائلات لتركيز العمل بشكل جماعي امام ادارة مؤسسة التامين الوطني في الخضيرة، والعمل سوياً على ايجاد الحلول المناسبة لوضع حد لمعاناة هذه العائلات.
هذا وقدم يوسف كبها دروعاً لمدير عام مؤسسة التامين الوطني ولمديرة فرع الخضيرة تقديراً وعرفاناً لجهودهم بايجاد الحلول الملائمة لهذه المشكلة الانسانية.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق