اغلاق

المواصلات ترد على استجواب غنايم حول العمل بالشوارع الخطرة

في رده على استجواب كان قد بعثه النائب مسعود غنايم (رئيس كتلة القائمة المشتركة، الحركة الإسلامية) بخصوص المداخل والمفارق الخطرة في القرى والمدن العربية وعن


النائب مسعود غنايم 

المدة الزمنية من أجل تصليحها وتنظيمها بهدف تقليل مخاطرها، قال وزير المواصلات – يسرائيل كاتس- ان هناك لجنة داخلية مشتركة بين وزارة المواصلات, الشرطة, سلطة الأمان على الطرق وشركة "نتيفي يسرائيل", التي تعنى بتحديد المعايير للمناطق الخطرة.
وذكر الوزير كاتس أنه من خلال معطيات الحوادث التي تستند على تقارير اللجنة المركزية للإحصاء خلال 3 سنوات متتالية, يتم تحديد المناطق والمفارق التي تُجيب على المعايير التي وُضعت من أجل إصلاحها وتنظيمها من خلال مشروع "المناطق الخطرة".
وأضاف الوزير كاتس أن ممثلي اللجنة يقومون بزيارة هذه المناطق لتحديد التقديرات الأولية ولتخطيط برامج ملائمة. القائمة النهائية لهذه المناطق الخطرة سوف يتم إصدارها في شهر تشرين الثاني القادم من أجل وضع خطة عمل شاملة والبدء بتنفيذها.
كما وذكر الوزير كاتس أن عملية التنفيذ والتخطيط تستغرق حوالي ثمانية أشهر تقريبا وهذا الأمر يتعلق بكل منطقة وبمدى تعقيد وخطورة المشروع. 
يشار الى ان المعلومات تستند الى بيان عممه مكتب النائب مسعود غنايم.
 



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق