اغلاق

افتتاح السنة الثالثة من مشروع ‘اكاديمية الصغار‘ بعدة بلدات

افتتحت، مؤخرا، السنة الأكاديمية الثالثة لمشروع أكاديمية الصغار Kids Academy بفرحة عارمة وإثارة كبيرة واضحة لدى طلاب الأكاديمية خاصة الطلاب الجدد الملتحقين من الصف


طلاب اثناء فعاليات في الاكاديمية

 الرابع الذين التحقوا بالأكاديمية لسنتهم الأولى. هذا وقد افتتحت السنة في أكثر من 35 قرية ومدينة عربية في جميع أنحاء البلاد من قرية يانوح في الشمال وحتى الطيرة في المثلث.
وجاء في بيان صادر عن المؤسسة:" ابتدأ مشروع أكاديمية الصغار عمله قبل 4 سنوات بهدف المساهمة في حل بعض المشاكل لدى الطلاب العرب في المؤسسات الأكاديمية منذ الصغر. يستند المشروع وهو مشروع تربوي شمولي على تعزيز شخصية الطالب العربي وثقته بنفسه من خلال مساقات سنوية في موضوع التنمية البشرية يديرها مختصين في المجال يتم من خلالها تعزيز الطالب وثقته بنفسه إضافة الى إكسابه أدوات عملية في تطوير قدرته في التعبير عن ذاته ، تحديد أهدافه وتخطيط مسار نجاحه من أجل الوصول الى الهدف".

تطوير التفكير العلمي
اضاف البيان:" من ناحية أخرى يندمج الطالب المنتسب للأكاديمية مساقات تعنى بتطوير قدرته على التفكير العلمي والمنطقي من خلال فعاليات مناسبة طورت خصيصا لتناسب مستوى الطلاب الذهني في هذا الجيل. في هذه المساقات يتعرف الطالب على بعض أشهر العلماء من العصر الذهبي ومن علماء العصر الحديث من خلال تقليد اكتشافاتهم وتجاربهم وأبحاثهم العلمية إضافة لاكتشافاتهم المختلفة.
الأكاديميون الصغار يزورون خلال مسيرتهم الأكاديمية عدة معاهد أكاديمية وعلمية يتعرفون من خلالها على هذه المؤسسات مما يساعد على تقليص مشكلة الاغتراب بين الطالب العربي بشكل خاص وبين المعاهد العليا التي نعرف مدى صعوبتها لدى طلابنا الجامعيين بعد انهائهم التعليم الثانوي. في هذه الزيارات الأكاديمية يتعرف الطالب على الأقسام والمعاهد المختلفة في كل جامعة ويشارك في محاضرات وفعاليات وتجارب علمية تناسب جيله ويكسب المعرفة في مجالات مختلفة".
يضم اليوم المشروع أكثر من ألف أكاديمي صغير ما بين الصف الرابع والسادس حيث يندمج كل جيل في أربع مساقات مختلفة مثل "علماء العرب والعصر الحديث" ، "تطوير التفكير العلمي والمنطقي" ، "تعزيز الشخصية والتعبير عن الذات" ، "سحر العلوم والكيمياء" ، "براعم الطب" و "الانجليزية الودية".

بناء روبوتات
اختتم البيان:" من الجدير بالذكر ان المشروع سيفتتح ولأول مرة في البلاد مختبرات الاختراع والمبادرة Fab Lab بالتعاون مع معاهد MIT  أكبر المعاهد العلمية في العالم حيث سيبدأ طلاب الصف السادس المنتسبين للأكاديمية ببناء روبوتات بعد طباعتها بطابعات 3D لتنفذ بعض المهام وبرمجتها بواسطة برامج حاسوب خاصة. يطمح القائمين على المشروع أن يندمج هؤلاء الأكاديميون الصغر مستقبلا في قوائم المخترعين والمبدعين والمبادرين العرب.
لا بد من الذكر أن أكاديمية الصغار تتبع نهجا جديدا ومميزا حيث يقوم بإرشاد الطلاب في جميع المساقات مرشدون تم تأهيلهم لذلك من خلال دورات واستكمالات خاصة بالمشروع وعددهم يزيد عن الـ 100 بحيث يتم الارشاد بأساليب تربوية
حديثة مثل التعليم الفاعل والتعلم النشط والتعلم التعاوني من خلال فعاليات وتجارب مسلّية تحبب الطالب بالعلم والتعلم دون عناء الوظائف أو المهام البيتية".

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار مدينة الطيرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق