اغلاق

اكثر من 300 قتيل منذ بداية العام بحوادث الطرق منهم نحو 100 عربي،من المسؤول؟ جلسة صاخبة بالكنيست

بحثت لجنة مراقبة الدولة اليوم الاثنين سبل مكافحة حوادث الطرق ، واداء السلطة الوطنية للسلامة على الطرق ، وذلك على خلفية تقرير مراقب الدولة رقم 67 أ ، والذي
Loading the player...

وجه فيه انتقادات حادة لوزارة المواصلات وللسلطة الوطنية لمكافحة حوادث الطرق التي وصفها مراقب الدولة انها لم تتمكن ان تكون جهة موجهة وقيادية في مكافحة حوادث الطرق ، لأسباب خارجة عنها وكذلك في أعقاب فشل كبير في أدائها. ويتطرق التقرير الى الفشل الكبير في اداء السلطة الوطنية في نشاطاتها للحد من المخاطر على الطرق ومعالجة نقاط الخطورة الاساسية وبما في ذلك في تأهيل السائقين.
وشارك في الجلسة التي تعقد في الكنيست، مكتب مراقب الدولة، مكتب رئيس الحكومة ، شعبة المراقبة العامة ، وزارة المواصلات ، السلطة الوطنية للأمان على الطرق ، وزارة الامن الداخلي ، وزارة التربية والتعليم ، شركة نتيفي يسرائيل ، سلطة الشركات الحكومية ، دائرة الاحصاء المركزية ، جمعية اور يروك ، اتحاد الكراجات ، الحرس الاجتماعي ، اتحاد المخمنين ، وزارة القضاء ، وزارة المالية وجمعيات واعضاء كنيست بينهم عضو الكنيست جمال زحالقة.

32 الف انسان قتل في حوادث الطرق منذ قيام الدولة 356 منهم العام الماضي

واشار مراقب الدولة في تقريره للمعطيات المقلقة لحوادث الطرق في اسرائيل ومن هذه المعطيات مصرع 32 الف انسان منذ قيام الدولة ، من بينهم 356 انسان قتلوا في حوادث طرق العام الماضي ، كما تشير المعطيات الى ارتفاع في عدد قتلى حواد الطرق خلال العام الحالي 2016 .
اما هذا العام وحتى هذه المرحلة من السنة فقتل اكثر من 300 شخص بحوادث طرق في البلاد، منهم نحو 100 عربي.

حملة في موقع بانيت لمكافحة حوادث الطرق
تجدر الاشارة الى ان موقع بانيت كان قد بادر الى حملة توعية واسعة ، عبر سلسلة تقارير صحيفة لمراسليه الميدانيين بهدف التركيز الاجتماعي والتربوي العام على خطورة حوادث الطرق وسبل السلامة ، وذلك بعد الارتفاع الملحوظ في حوادث الطرق القاتلة خاصة بعد عيد الاضحى المبارك والتي راح ضحيتها العشرات .
وتقدر ادارة مجموعة بانوراما، ان حجم نفقات وتكاليف هذه الحملة الضخمة تجاوز بكثير الـ 300.000 شيقل حتى الان، كلها  مُولت من قبل الجهة المبادرة وهي مؤسسة بانوراما التي تشمل صحيفة بانوراما وموقع بانيت وقناة هلا الفضائية التلفزيونية.
وتأتي هذه الحملة فيما تواصل الجهات المسؤولة عن زيادة الوعي في اوساط السواق والسابلة والجمهور العربي بشكل عام ، تواصل تغاضيها عن المجتمع العربي.

دور البيت والمدرسة

واشار تقرير مراقب الدولة الى ان الطريق الى تأهيل سائقين جيدين يجب تبدأ من التربية ، وهذا يبدأ من البيت ويستمر في المدرسة ، وعبر التأهيل المهني للقيادة السليمة والامنة . ان المعطيات التي توصلنا اليها تظهر عدم الانتباه الكافي لموضوع تأهيل السائقين والحاجة الماسة والعاجلة لتطوير هذا الجانب وكل ما يتعلق بالأمان على الطرق وسلم الاولويات في ادارة وزارة المواصلات، ان مكافحة حوادث الطرق تحتاج الى جهد مشترك يدمج بين تحسين البنية التحتية ، فرض القانون ، التربية والاعلام ، واستخلاص العبر واصلاح الاخطاء تمكن من المساعدة في خفض اعداد الجرحى والقتلى في حوادث الطرق.

"أنظمة اوتوماتيكية لمساعدة السائقين" وزيادة العقوبات
المحامي تساحي ساعد، من مكتب مراقب الدولة، استعرض بعض المعطيات التي جاءت في تقرير مراقب الدولة حول التقصير من قبل مختلف الجهات في قضية مكافحة حادث السير.
كيرين طرينير، المديرة العامة لوزارة المواصلات اجابت على عدة أسئلة من قبل النواب وآخرين. واشارت الى ان الوزارة تستثمر اكثر من نصف مليار شيقل في الشوارع التي فيها حوادث كثيرة منها شارع 65، كما تشجع على استخدام المواصلات العامة.
"وبما لا يقل عن موضوع البنى التحتية، نهتم بقضية امان المركبات. والتشديد على ان تكون مستقبلا أنظمة متطورة تساعد السائقين. السائقون يعملون أشياء أخرى غير القيادة ولذلك نحتاج الى أنظمة اتوماتيكية. سنستمر في وضع أنظمة من هذا النوع في السيارات وأيضا في الشاحنات والحافلات". قالت.
اضافت:"في مجال البنى التحتية وامان المركبات هناك قفزة نوعية. وسيتم بحث زيادة العقوبات مع الجهات ذات الصلة.
وتحدثت عن خطوات لتأهيل مهني اكبر لسائقي الشاحنات والحافلات وللتعامل مع النقص".

3% من حافلات نقل الطلاب التي فحصت انزلت عن الشارع
 ممثلو قسم فحوصات المركبات في وزارة المواصلات قالوا خلال الجلسة، انه  في العام 2015 فحصت نحو 800 حافلة في حملة خاصة. واكثر من 600 هذا العام (2016)  لحافلات تقل طلابا. 6% من الحافلات وجدت فيها خلل ونحو 3% منها تم انزالها عن الشارع.
ردا على سؤال النائبة حنين زعبي بشأن النقب قالوا:" نقوم بحملات مع السلطة الوطنية للأمان على الطرق في رهط وغيرها. لا يمكننا فحص كل حافلة وهناك مسؤولية على السلطات المحلية أيضا".

نقاش ساخن حول شوارع في النقب .. "لا يمكن ان تسجنوا أهالي حورة"
النائب حاييم يلين (يش عتيد) طرح قضية شارع النقب وخاصة  شارع رقم 31.  وقال :"انا حاربت لاصلاح شارع 31 بأسرع وقت ممكن. السكان البدو يريدون اكبر قدر من التعويض وهذا يعقد التنفيذ".
 النائب باسل غطاس والنائبة حنين زعبي اعتبرا أقواله بمثابة القاء للمسؤولية على الضحية.
وطالب يلين بشهادة بجروت في  الامتحانات النظرية "التيؤريا" في الصف العاشر، لتكون بدل الامتحان النظري ساعات تعليمية فالامر يبدأ بالتربية على حد قوله.
وطالب بإقامة مدرسة لسائقي الشاحنات والحافلات "الذين لا يهمم أي شيء والقوة التي بأيديهم كبيرة فهم ملوك الشوارع". واعتبر ان العقاب المعتمد هو غير رادع، ويتم التراخي مع السائقين  في المحكمة.

من جهته رفض النائب طلب ابو عرار القاء المسؤولية على السكان العرب البدو في النقب. 
واوضح ان شارع 31 هو شارع الموت. ولكن لا يمكن لفتح شارع قرب حورة ان يتم سجن نحو 1000 شخص من السكان بدون مخرج ولا مدخل، بحيث يتحول الشارع كأنه سياج. كما لا يمكن هدم ومصادرة أراض بشكل مبالغ فيه. 
وعدد ابو عرار أسماء المفارق والشوارع الخطيرة. 


النائب غطاس يطالب بخطة طوارئ
النائب باسل غطاس قال:" لا تكفي الجهود العامة وانما بحاجة الى خطة خاصة وجهد خاص واستثمار خاص في الوسط العربي. 30% من القتلى بحوادث الطرق هم عرب ولا يمكن الاكتفاء بالنظر لهذا الامر بالاطار العام. يجب بناء خطة ويجب
الاستثمار بشكل خاص ونحن مستعدون للمساعدة. ويجب الإعلان عن خطة طوارئ للمجتمع العربي"

العرب البدو في النقب اكثر الضالعين في حوادث الطرق
الى ذلك  قال غيورا روم، رئيس السلطة الوطنية للأمان على الطرق، ان السكان العرب البدو في النقب يشكلون نحو 2% من المواطنين، ولكنهم ضالعون بنحو  9% من الحوادث، خاصة من أجيال 18-24 سنة ونسبة القتلى عالية في وسطهم.
وتحدث عن ثلاث خطط ستقودها السلطة عام 2017 احداها خاصة بالوسط العربي لاسيما في الجنوب.
كما أشار الى ان نحو ثلث قتلى حوادث الطرق هم من المشاة.

النائب زحالقة ينتقد بشدة التمييز في الميزانيات للحد من الحوادث القاتلة 
النائب جمال زحالقة بدأ مداخلته بالإشارة الى الاهتمام الكبير بالموضوع في قناة هلا وموقع بانيت ونقلهما للجلسة ببث حي ومباشر.
وتساءل  عن الميزانيات المخصصة لاصلاح البنى التحتية في المفارق والشوارع الخطيرة. واستعرض امثلة منها شارع رقم 31 في النقب ومدخل قرية كوكب ابو الهيجاء وغيرها. وشدد ان اغلب المداخل للبلدات العربية خطيرة جدا.  
وتحدث عن التمييز بالميزانيات المخصصة لحملات التوعية  في الاعلام .  
وتساءل: ماذا عن  الإعلانات؟! كم تعلنون في الاعلام العبري مقابل الإعلانات بوسائل الاعلام العربية؟!
 الإعلان هو في حده الأدنى بل اقل في وسائل الاعلام العربية. وذكر ان هناك مؤسسات بدأت بحملات بمبادرة ذاتية في إشارة الى حملة موقع بانيت، صحيفة بانوراما وقناة هلا. 
واختتم "القضية ليست  نسبتنا في المجتمع انما حجم المشكلة لدينا". 

النائبة زعبي:  غالبية الأطفال القتلى بالحوادث من العرب ولا تبذل الجهود الكافية لإنقاذهم 
 
النائبة زعبي تحدثت في سياق مداخلتها عن القتلى الأطفال وخاصة العرب. وأشارت الى أن  60 % من القتلى الأطفال هم من العرب وان هناك مشكلة في الخطط والجهود المعتمدة لمحاربة حوادث الطرق وانه لا تبذل الجهود الكافية. وذكرت ان الوضع يزداد سوءا في المجتمع العربي ولا يمكن التغاضي دائما عن هذا الأمر.
وطالبت باهتمام اكبر بمعالجة مشاكل الحافلات التي تقل الطلاب العرب أيضا.

النائبة الهرار توبخ مكتب رئيس الحكومة بشدة
النائبة كارين الهرار رئيسة اللجنة (يش عتيد)، وجهت خلال تلخيصها للجلسة، توبيخا شديد اللهجة لمكتب رئيس الحكومة والجهات المسؤولة. وقالت انه لا وقت للمسؤولين في مكتب رئيس الحكومة لقراءة تقرير
 مراقب الدولة على مهل، لان الأرواح تزهق على الشوارع. ولفتت ان عليهم التحرك اسرع في دراسة تقرير مراقب الدولة بدل إيلاء قضية سلطة البث الأولية على حد تعبيرها.  وطالبت بصلاحيات اكبر للسلطة الوطنية للأمان على الطرق.
وطالبت بإجراء فحوصات اكثر للمركبات الثقيلة، وان ترد زارة المواصلات خلال شهر على القائمة بالمفارق والشوارع الخطرة بالنقب التي سيعدها النائب طلب ابو عرار.
وشددت على أهمية تسريع الخطوات من قبل مختلف الجهات ذات الصلة  "فليس لدينا حيوات اكثر للناس لتضييعها".




































































لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق