اغلاق

عُمّال: ادارة ‘كافيه كافيه‘ في حيفا طلبت عدم التحدث بالعربية

"تلقى عمال عرب في "كافيه كافيه" فرع حوف دادو في متنزه ساحل حيفا اوامر ادارية بعدم التحدث باللغة العربية في المكان قبل حوالي شهر ونصف، ما اثار غضب العمال،



علما ان هذا الأمر ينافي القانون"، كما جاء في صحيفة هأرتس التي نشرت القضية.
وتقول العاملة دونا حوا من حيفا لصحيفة هأرتس :" اعمل في الفرع منذ 8 شهور ، قسم كبير من طاقم المقهى عمال عرب وكذا زبائن كثر ، سأواصل التحدث باللغة العربية حتى لو فقدت عملي ، ان اللغة العربية هي لغتي الام ولا يوجد أي منطق ان احدث زميلي العربي او زبونا عربيا بلغة غير لغة الام ، اصلا هذه اللغة تخرج بصورة طبيعية دون تخطيط مسبق وهذا الامر طبيعي لمن لغته الام هي اللغة العربية ، ولا اعتقد ان اللغة العربية تهدد احدا" .

المحامية سوسن زهر:  بغض النظر عن النوايا من وراء هذه الاوامر فهي تمس بكرامة العمال
من جانبها، قالت المحامية سوسن زهر من مركز عدالة لحقوق الاقلية العربية :" توجهت الى ادارة المقهى بطلب الغاء اوامر منع التحدث بالعربية ، التي هي لغة الام للاقلية العربية القومية في اسرائيل وهذا الامر يخالف القانون ، كما ان هذا المنع يشكل اهانة وفيه رسائل ان العمال العرب دون المستوى وغير مرغوب فيهم ، بغض النظر عن النوايا من وراء هذه الاوامر فهي تمس بكرامة العمال" .
كما حذرت زهر في كتابها للمقهى من المس بالعمال واكدت "ان قرار الادارة بان من لا يقبل الامتثال سيفصل ، معناه تشغيل عمال تحت تهديد الفصل واشتراط هكذا شرط غير قانوني بل هي ظروف عمل فيها مساس للعمال" .
هذا ولم يتلق مركز عدالة ردا من ادارة "كافيه كافيه" على الكتاب المذكور .

تعقيب مقهى "كافيه كافيه"
هذا وجاء في تعقيب المقهى الذي وصل لموقع بانيت وصحيفة بانوراما :" شبكة كافيه كافيه التي تمتلك فروعا لها في جميع انحاء البلاد، توفر اماكن عمل للعاملين من جميع الأوساط، دون تمييز للدين، العرق والجنس، وبوظائف مختلفة ومتنوعة في جميع انحاء البلاد.
وفق أقوال صاحب الامتياز، الوصف في التقرير مخالف للحقيقة ويحاول المس بالنسيج المميز في الفرع. الحديث يدور عن فرع مختلط ويعمل فيه عمال يهود وعرب جنبا الى جنب ويعكسون نموذجا حقيقيا للتعايش، حيث ان اللغة المشتركة الوحيدة لجميع العاملين في الفرع هي العبرية. صاحب الامتياز ومدير الوردية وهما لا يتحدثان العربية، طلبا ان يكون الحديث المتعلق بأمور إدارة المطعم او النشاط الجاري فيه، بالعبرية، ليفهمه جميع العمال. يجب التوضيح انه لم تعط اية اوامر تقيّد حق العمال بالتحدث بلغتهم الأم.
ستستمر شبكة كافيه كافيه اعتبارها مكانا يتوجه للجمهور الواسع، للترفيه والعمل وترى بأصحاب الامتياز والعاملين من الوسط العربي جزءا لا يتجزأ من الشبكة، ونحن كشركة نستنكر كل تصرف قد يمس بالجمهور مهما كان" .

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il




لمزيد من اخبار حيفا والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق