اغلاق

نواب المشتركة في تظاهرة أمام المالية؛ أوقفوا سياسة الهدم

شارك نواب القائمة المشتركة، في التظاهرة الاحتجاجية ضد سياسة الهدم والتهجير، أمام وزارة المالية في القدس، والتي دعت إليها لجنة التوجيه العليا لعرب النقب.



وتأتي التظاهرة التي شارك فيها العشرات من أهالي النقب ورئيس لجنة المتابعة العليا، محمد بركة، في إطار نضال التصدي لسياسة هدم البيوت العربية في النقب وخاصة عمليات الهدم الأخير في قرية بير هداج .
وأكد نواب القائمة المشتركة على " أن حكومة اليمين المتطرف ماضية في سياسة تهويد النقب، ومحو الوجود العربي وهوية المكان الفلسطينية، من خلال نهب الأراضي العربية ومخططات طرد واقتلاع السكان الأصليين، بهدف بناء المستوطنات اليهودية على أنقاض القرى العربية، التي تعاني أصلا، وعلى مدار السنة، حملات هدم وتدمير للبيوت وإبادة للمحاصيل ولكل مورد طبيعي".
وطالب نواب القائمة المشتركة الحكومة " وقف سياسة التهجير العنصرية والاعتراف في القرى مسلوبة الاعتراف ووضع مخططات تطوير بديلة وعادلة، تضمن حق المواطنين العرب على الأرض وبقاء البلدات العربية وتوفر لهم حياة كريمة وخدمات أساسية وتضع حدا لسياسة الهدم".

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق