اغلاق

مرام ياسين من طمرة:‘ العنف ضد النساء مظهر همجي وجاهلي‘

التقى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما بالعاملة الاجتماعية مرام ياسين من مدينة طمرة، في ظل اليوم العالمي ضد تعنيف المرأة. وقالت ياسين: "نتحدث اليوم عن تتويج
Loading the player...

فعاليات تثقيفية وتوعوية ومنهجية وغير منهجية في مجال مكانة المرأة وأهميتها في المجتمع، حيث نقوم خلال شهر كامل بالفعاليات والنشاطات، وشارك به 1500 طفل من الروضات والبساتين، ومن ثم الاجيال الكبيرة، ونقوم سنويا بمثل هذه الفعاليات ، وقد عرضنا بحفل التتويج فيلما يحمل اسم "اطردوا الشيطان" ومع كل هذه الصعوبات الموجودات بها النساء ما زال الامل موجودا".

"مظاهر العنف ضد المرأة هي مظاهر همجية وجاهلية"
وقالت مرام بمستهل حديثها لمراسلنا: "مع مطلع العام 2017 ، ومع كل ما حققه الإنسان من التقدم الهائل في كافة الأصعدة والمجالات الحياتية، ومع ما يعيشه إنسان اليوم في عصر الحداثة والعولمة، ولكن لم يستطع هذا التقدم أن يهدي إلى البشرية جمعاء السلام والرفق والمحبة والألفة، إذ تبقى هناك الكثير من مظاهر الهمجية والجاهلية الحاكمة في العصور الغابرة عالقة ومترسخة في النفس البشرية، وكأنها تأبى أن تنفض ذلك عنها، رغم تغير الرداء الذي ترتديه، وظاهرة العنف عامة هي من هذا النوع الذي يحمل هذا الطابع، إذ إنها تهدد المنجزات التي حققها الإنسان خلال السنوات الماضية، والأسوأ من ذلك كله عندما يتعدى ويمتد هذا العنف إلى الفئات الضعيفة في المجتمع، كالمرأة مثلا، والجميع يعرف ان هنالك الكثير من النساء اللواتي يتعرضن للعنف والاهانة بمجتمعنا، لكني اؤكد ان مجتمعنا به الكثير من الوعي تجاه هذا الموضوع الذي يعتبر من المواضيع الهامة ".

"نظرة حول مجتمعنا ونظرته للمرأة التي تشتكي زوجها العنيف"
وحول موضوع العنف ضد المرأة اشارت مرام ياسين الى "ان ظاهرة قتل النساء ظاهرة جدا مقلقة، وهي موجودة حتى اليوم، ونسبة النساء اللواتي توجهن إلى لشرطة للشكوى ضد من عنفهن زادت، ونحن نشجع هذا الامر الذي يدل على ارتفاع نسبة الوعي لدى المرأة، وعدم السكوت على ما يجري ضدها، وتقديم الشكاوى على ازواجهن العنيفين. نحن نريد ان نرفع نسبة الوعي لدى المرأة، ونحن نعمل على دمج برامج واسعة للنساء، لرفع نسبة وعيهن وهذه البرامج ليست علاجية انما توعية".
وحول نظرة المرأة لمجتمعنا للمرأة التي تعنف وتشتكي زوجها، او المعتدي عليها اشارت ياسين الى "ان هناك جلسات طويلة وايجابية من اجل هذا الموضوع، ونحن نعلم جيدا ان هذا الامر موجود، ومن هنا اشير الى ان دولة اسرائيل تحوي قوانين كثيرة للدفاع عن المرأة، بل كبيرة وعالمية، لكن علينا ان نعمل من اجل ان تصبح هذه القوانين حيوية اكثر وليس فقط على ورق".


العاملة الاجتماعية مرام ياسين

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق