اغلاق

الإفراج عن 3 شبان من بسمة طبعون اعتلقوا بشبهة إضرام النار

أطلقت محكمة الصلح في الكريوت اليوم الثلاثاء، سراح ثلاثة شبان من قرية بسمة طبعون مشتبهين بضلوعهم بإضرام النار في أحد الأحراش بين بسمة طبعون وكريات طبعون،

حيث جرى إعتقالهم يوم السبت الماضي.
وتم الإفراج عن الشبان الثلاثة بشروط مقيدة منها الإبعاد لمدة عشرة أيام عن البلدة وكفالة طرف ثالث.
يشار الى أن قضية إعتقال شبان عرب على خلفية الإشتباه بضلوعهم بموجة الحرائق التي إجتاحت البلاد خلال الأسبوع الماضي تحتل العناوين في مختلف وسائل الإعلام، حيث تحاول جهات سياسية توظيفها لصالحها من خلال محاولة إلصاق تهمة التسبب بالحرائق الكبيرة بالمواطنين العرب والتحريض عليهم.
وقال المحامي علي سعدي من مكتب المحامي عادل بويرات والذي ترافع عن إثنين من المشتبهين: "أكدنا منذ البداية أنه ليس لموكليْ أية علاقة بالحرائق في الاحراش وإضرام النار بشكل متعمد، فكما هو معروف أن قرية بسمة طبعون تقع بقلب أحضان الطبيعة وتحيط بها الأحراش من كل الجهات، ويتوجه الى تلك المناطق عدد كبير من الأهالي للتنزه والتجول في الطبيعة، فهل يعقل أن يكون هناك شخص يتعمد إضرام النار في البيئة المحيطة بمنزله والمجاورة لبلدة؟!".
وتابع المحامي سعدي: "تم إعتقال موكليْ خلال تواجدهما بالقرب من سيارة بعيداً عن الأحراش ولم تضبط الشرطة معهما أية مواد مشتعلة أو ما شابه تشير الى ضلوعهما بالقيام بأي حريق، ولكن على ما يبدو أن الشرطة تحاول تصدر العناوين من خلال تنفيذ إعتقالات عشوائية لشبان عرب وتوجيه شبهات لهم بضلوعهم بموجة الحرائق التي اجتاحت البلاد خلال الأسبوع الأخير" .


المحامي علي سعدي



بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار حيفا والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق