اغلاق

الجلبوع: %99.1 يرفضون إدخال المصنع الملوّث للمنطقة

أظهرت نتائج الاستطلاع الذي قام به المجلس الاقليمي الجلبوع بين صفوف مواطنيه حول موقفهم من إدخال مصنع "فروتروم" في المنطقة الصناعية بالجلبوع ،

رفضًا شبه تام من المواطنين، حيث اختار 99.1% من المواطنين التصويت بالرفض لإدخال هذا المصنع.
رئيس المجلس الاقليمي الجلبوع، عوفيد نور قال: " الأمر واضح، المواطنون عبر الاستطلاع عبروا عن رفضهم لاستنساخ مصنع "فروتروم" من حيفا إلى الجلبوع، وبالإضافة لنتائج الاستطلاع، فإن كون نجاح الاستطلاع نفسه، ومشاركة المواطنين والتعاون من قبل قيادة البلدات، المسؤولية العامة ألزمتنا أن نقيم هذا الاستطلاع لنعرف ما هو رأي الجمهور، فهذا موضوع مهم ويخص الجميع، ومستمر الحديث فيه منذ 5 أعوام، وحتى أنه تمت المصادقة عليه من قبل أعضاء المجلس السابقين، أنا حقًا أشكر كل من ساهم في هذا الأمر، الجلبوع قال كلمته".
لتنظيم الاستطلاع شارك نحو 250 متطوعا ومتطوعة، وصلوا لسكان الجلبوع من أجل تعبئة استمارة الاستطلاع، وقد تم تعبئة 6150 استمارة، بينها 36 مواطنا (نسبة 0.58%) كانوا مع إقامة المصنع، 17 مواطنًا (نسبة 0.27%) امتنعوا عن التصويت، و 6097 مواطنًا صوتوا ضد إقامة المصنع.
الآن الكرة تنتقل لملعب اللجنة المحلية للتخطيط والبناء في الجلبوع التي ستجتمع اليوم الأربعاء،  وستقرر الموافقة على بدء اعمال الحفريات أو لا، ووفقًا لمصادر في إدارة المجلس التي تشكل جزءً أساسيًا من اللجنة المحلية للتخطيط والبناء فإن أعضاء المجلس والإدارة كمنتخبي جمهور لن يتجاهلوا المغزى الذي وصلهم من المواطنين، عبر نتائج الاستطلاع.

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق