اغلاق

استنكار عارم في الطيبة للاعتداء على مدير مدرسة

استنكرت جهات مختلفة في مدينة الطيبة ، الاعتداء الذي تعرض له أحد مديري المدارس في المدينة . وجاء في بيان مشترك لبلدية الطيبة ولجنة أولياء الامور المركزية

 
مدينة الطيبة

ونقابة المعلمين ومديري ومديرات المدارس في المدينة : " مدارس الطيبة بكوادرها وطواقمها المختلفة من معلمين ومعلمات ، مديرين ومديرات وسائر العاملين والعاملات في سلك التعليم في بلدان الحبيب ، يمثلون حلقة الوصل الاجتماعي ويؤدون واجبهم من خلال سيرورة عملهم التربوية المكملة لتربية الابناء وتهيئتهم الاجتماعية ضمن اطار تربوي مشترك مكمل لدور الاهل في البيت . جمعينا نستنكر بشدة كل عمل غير مسؤول بحق المدارس والعاملين فيها ، فنحن نؤمن فقط بالحوار الهادف والبناء حيث أن الاختلاف في وجهات النظر لا يفسد للود قضية" .

جبهة الطيبة : " الطيبة مرت بتجربة قاسية حين تم قتل مدير مدرسة اثناء اداء عمله داخل غرفته في المدرسة "
من جانب آخر ، عممت جبهة الطيبة الديمقراطية والحزب الشيوعي في الطيبة ، بيانا حول نفس الموضوع تحت عنوان : " جبهة الطيبة تستنكر الاعتداء النذل على مدير احد مدارس الطيبة " .
وجاء في البيان فيما جاء : " ان انتشار آفة العنف في مجتمعنا ، اصبح امر خطير للغاية ويهدد كل واحد منا ، وما حدث اليوم من اعتداء على مدير احدى المدارس في بلدنا لامر في غاية الخطورة ، حيث التهجم على مدير داخل الحرم المدرسي يتنافى مع كل قواعد الأخلاق والقيم ومهما كان السبب . ان الطيبة مرت بتجربة قاسية حين تم قتل مدير مدرسة اثناء اداء عمله داخل غرفته في المدرسة ، والطيبة على ما يبدو لم تتعلم درسا ولا عبرة من ذاك الحدث المأساوي . الاعتداء على اي من كان من اعضاء الهيئات التدرسية يعتبر خطا احمر ومرفوضا اطلاقاً " .
واستطرد البيان يقول " ان ظواهر العنف أصبحت أمرًا شبه يومي في معظم مدننا وقرانا من قتل ومن إطلاق نار في أماكن عمومية ، والسرقات وفوضى المفرقعات النارية في ساعات الليل ، والسياقة المتهورة داخل المدينة والكثير من الظواهر الاخرى . اننا في الحزب الشيوعي والجبهة الديمقراطيه نرى ان المسؤول الأساسي على الحفاظ على أمن السكان هو الشرطة، وعلى الشرطة ان تأخذ دورها وبشكل جدي ومدروس ببناء خطة عمل لمواجهة كل انواع وأشكال العنف . اننا نتوجه للشرطة ونطالبها بالقيام بواجبها في محاربة العنف . واننا نرى عدم التحقيق الجدي بقضية العنف بالبلد من قبل الشرطة لاستهتار ، ونقول : كفى تقاعساً يا شرطة اسرائيل ... نريد حلولاً جذرية للعنف والجريمة في الطيبة " .
 
" وضع خطة شاملة لمواجهة العنف في جميع المجالات "
واضاف بيان جبهة الطيبة : " اننا نتوجه لبلدية الطيبة للعمل لوضع خطة شاملة لمواجهة العنف في جميع المجالات ، والعمل على زيادة الكوادر المهنية وزيادة الخدمات الوقائية والعلاجية في مجال العنف بين الشباب . وتؤكد الجبهة على واجب كل القوى السياسية والاجتماعية أخذ دورها بتثقيف وتوعية الناس ، وبالأخص الشباب منهم عن أسباب ومخاطر وطرق معالجة ظاهرة العنف ، وعلينا معاً ان نقوم بتعزيز التضامن والتكافل الاجتماعي ونبذ التعصب والتحريض العائلي والطائفي . بجهودنا المتكاتفة فقط نستطيع حماية طيبتنا . ومرة اخرى نستنكر ونشجب الاعتداء غير الاخلاقي على مدير المدرسة ، ونطالب بالكف عن مثل هذه الاعمال غير المقبولة على احد . نريد طيبة خالية من العنف ، نريد العيش بأمان  ".

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار هنا الطيبة اضغط هنا

 

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق