اغلاق

كابيل يفض جلسة بعد دقائق على بدايتها حول مشاركة مضامين رياضية

واصلت لجنة الاقتصاد في الكنيست، برئاسة عضو الكنيست ايتان كابيل، بحث اصلاحات مشاركة المضامين في موضوع الرياضة، ضمن قانون التسويات لـ 2017 - 2018 ،


عضو الكنيست ايتان كابيل 

كجزء من الخطوات لزيادة المنافسة في التلفزيون متعدد القنوات. في بداية الجلسة قال الرئيس كابيل :" ان اللجنة لن تناقش اقتراحا يلزم القنوات ببيع حقوق البث الخاصة بالمشغلين المختلفين بين بعضها". واضاف "ان هذا الاقتراح سيعاد لفحصه مجددا في وزارة المالية" . وقال: "اقترح التوقف عن الحديث عن الشركات والبدء بالحديث عن الجمهور الذي ارسلنا".
ووفقا لاقتراح التسوية الذي عرضه الرئيس كابيل، "القنوات والمنصات الاعلامية تحصل على 3 اشهر لاجراء مفاوضات مستقلة وتحاول التوصل الى اسعار متفق عليها، واذا لم يتم التوصل الى اتفاق فان الامر ينقل للبت فيه من قبل وزير المالية ووزير الاتصالات، ومصادقة لجنة المالية" .
وبعد وقت قصير من بدء الجلسة، اعلن الرئيس كابيل عن فضها وقال: "ما يحدث هنا امر في غاية الجنون، انا لا اعمل لدى الحكومة وليس لدى المدير العام، تم عرض مشروع قانون وتمت المصادقة عليه بالقراءة الأولى باغلبية واضحة"، وأضاف: "ما يجب علينا نحن اعضاء الكنيست فحصه فقط ان كان الاقتراح يزيد من المنافسة لمصلحة المستهلك أم لا".




لدخول زاوية اقتصاد اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من قطاعات وأعمال اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قطاعات وأعمال
اغلاق