اغلاق

لجنة الاقتصاد تصادق على اصلاحات استبدال مزودي الغاز البيتي

صادقت لجنة الاقتصاد البرلمانية، برئاسة عضو الكنيست ايتان كابيل، على الاصلاحات التي جاءت لتعزيز المنافسة في مجال الغاز المنزلي، ضمن مشروع قانون الخطة

 
عضو الكنيست ايتان كابيل 

الاقتصادية للعامين 2017 - 2018 (قانون التسويات). وجاءت بنود مشروع القانون لازالة العقبات التي منعت المنافسة في المجال، من حيث التسهيل على المستهلكين في البيوت المشتركة بتغيير المزود، ومن حيث التسهيل على المستهلكين الذين يستخدمون بالونات الغاز، وكذلك منع الحاق الاجحاف بين المستهلكين المرتبطين بنفس شبكة الغاز المركزية، وذلك من اجل معالجة ظاهرة دفع المستهلكين احيانا، المرتبطين بنفس شبكة الغاز من نفس الشركة، أسعارا مختلفة. وأوضح الرئيس كابيل لشركات الغاز ان "الاحتفالات قد انتهت".
وتقرر بناء على مطالبة رئيس اللجنة كابيل ان الاجتماع من اجل تغيير مزود الغاز تقام بعد اسبوع من تسليم الساكنين بلاغا عن ذلك، ويتم وضع البلاغ على باب البناية المشتركة او لوحة الاعلانات وايضا بطريقتين من بين 3 طرق: وسائل الكترونية (رسالة نصية او بريد الكتروني)، رسائل في صناديق البريد للساكنين، وترك رسالة على باب منزل اصحاب الشقق. ومن اجل اجراء الاجتماع يجب مشاركة نصف الساكنين، وفي حالة عدم وصول العدد الكافي من الساكنين، بالامكان اجراء الاجتماع بعد نصف ساعة، وفي هذه الحالة يجب حضور %30 من اصحاب الشقق في المبنى الذي يضم 10 شقق، %25 من الساكنين في بناية تضم بين 11  - 30 شقة، و%20 من اصحاب الشقق في بناية تضم اكثر من 30 شقة. وفي حالة كهذه بالامكان الحصول على قرار باغلبية عادية.
وشكك عضوا الكنيست عيساوي فريج ويعكوف اشر بتحقيق المنافسة من خلال خطوة تغيير مزود الغاز.
 


لدخول زاوية اقتصاد اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من قطاعات وأعمال اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قطاعات وأعمال
اغلاق