اغلاق

عاد لينتصر: مانشستر سيتي يفوز على واتفورد بهدفين

ضمن منافسات الجولة السادسة عشرة من الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم، عاد مانشستر سيتي لطريق الانتصارات بعد هزيمتيه المتتاليتين أمام تشيلسي وليستر


صور من المباراة، تصوير : Getty Images

سيتي، حيث تمكن من التفوق على ضيفه واتفورد بهدفين نظيفين في اللقاء الذي لعب مساء الأربعاء على ملعب "الاتحاد".
بداية المباراة عرفت تفوقا واضحا لفريق جوزيب جوارديولا الذي فرض سيطرة مطلقة على وسط الميدان ثم أخذ يبحث عن مرمى جوميز، فيما اكتفى فريق مادزاري ببعض الفرص الخاطفة التي لم تقلق راحة كلاوديو برافو سوى نادر جدا، وهو ما أعطى شوطا أول غير متكافئ.
وافتتح السيتي التسجيل  في الدقيقة 33، تلك الدقيقة عرفت انطلاقة مميزة من البلجيكي كيفين دي بروين عبر الجانب الأيسر، ثم عرضية دقيقة وجدت زاباليتا الخالي من الرقابة، فسددها قوية في الشباك مانحا فريقه تقدما مستحقا للغاية، ومعيدا البسمة لجماهير ملعب الاتحاد التي بدت محبطة بعد نتائج الفريق في الآونة الأخيرة، لينتهي الشوط الأول بتقدم مانشستر سيتي بالنتيجة 1-0.
 
أحداث الشوط الثاني للمباراة

الشوط الثاني عرف صحوة نسبية من طرف الزوار، إذ حاول لاعبو واتفورد الخروج من مناطقهم بحثا عن هدف التعادل، لكنهم لم ينجحوا في تخطي دفاع السيتي سوى ناذرا، فأثر ذلك سلبا على عدد الفرص التي خلقوها أمام المرمى.
السيتي ورغم كل ذلك حافظ على خطورته وكاد يضيف الهدف الثاني في الدقيقة 57 عن طريق أحد نجوم اللقاء رحيم سترلينج، والذي انطلق بالكرة في العمق ثم سدد كرة قوية ارتطمت بالعارضة وابتعدت عن المرمى مُضيعة على أصحاب الأرض فرصة لإنهاء اللقاء عمليا.
وفي الدقيقة 85 تمكن دافيد سيلفا من إنهاء اللقاء عمليا بفضل هدفه الثاني الذي جاء بعد مترابطة ثنائية مميزة مع نجم اللقاء رحيم سترلينج ليضع الكرة في مرمى جوميز ويدخل الطمأنينة في نفس بيب جوارديولا، حيث انتهى اللقاء بفوز السيتي بالنتيجة 2-0.



لمزيد من اخبار الرياضة العالمية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق