اغلاق

اهال من البقيعة يتمنون عاما خاليا من العنف ويقترحون حلولا

تحدث عدد من أهالي قرية البقيعة لموقع بانيت حول ظاهرة العنف المستشرية في مجتمعنا، وعن الحلول التي يقترحونها للحد من هذه الظاهرة. وكان اللقاء الأول مع
Loading the player...

الدكتور سويد سويد رئيس مجلس البقيعة الذي  قال : " نحن ننبذ جميع أنواع العنف على مختلف أشكاله ابتداء من العنف الكلامي والذي للأسف بدأ يستشري في مجتمعنا خاصة عن طريق وسائل الاتصال ومواقع التواصل الاجتماعي".
وأضاف الدكتور سويد : " محاربة ظاهرة العنف هي عبارة عن عمل تربوي طويل يبدأ في البيت وبعدها المدرسة والمجتمع بمشاركة كل رجال الدين والهيئات الدينيّة الموجودة في قرانا بمختلف انتماءاتها ".
وعن رأيه بكيفية الحد من هذه الظاهرة قال الدكتور سويد رئيس مجلس البقيعة : " يجب الاستعانة بأشخاص مختصّين والأخذ بارائهم والعمل بموجب توصياتهم فمن الطبيعي أن كل شيء علمي طريقه أفضل وأضمن للنجاح ".

لمواقع التواصل تأثير كبير في زيادة العنف"
أمّا الطالبة الجامعيّة ياسمين بكريّة فقالت : " الوقفات ضد العنف يجب أن تكون في كل بلد ويجب أن يتم اتّخاذ الكثير من الخطوات لمحاربة العنف ".
وعن دور مواقع التواصل وتأثيرها على العنف قالت ياسمين : " لمواقع التواصل التأثير الكبير في زيادة العنف حيث هناك الكثير من العنف الكلامي".
ووجّهت ياسمين رسالتها للشباب والشابات بأن يقف الجميع يدا واحدة ضد العنف من أجل محاربته.

أمّا الطالبة شيراز زين الدين فقالت لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما بأنّها باتت تخاف من العنف وناشدت القياديّين بأن يقوموا بعمل محاضرات في المدارس لتوعية الطلاب وكذلك العمل على منع الطلّاب من حمل أي شيء من الممكن أن يستعمل للعنف .

ظاهرة العنف مخيفة.. ويوجد امل 

السيّدة سارة مهنّا قالت بدورها : " ظاهرة العنف ظاهرة مخيفة , هنالك ألم كبير ولكن يوجد أمل أيضا لمستقبل أفضل "
وأضافت سارة : " الوقفات الاحتجاجيّة غير كافية لمحاربة العنف ولكن هي برأيي عبارة عن صرخة فأكبر خطأ هو الصمت والاحتجاج هو الخطوة الأولى ".
وتابعت سارة حديثها مع مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما بالقول : " الدور الأهم والأكبر لمنع العنف هو للبيت وللمدارس يجب أن يكون دور هام وهناك الكثير الذي يجب عمله بهذا الموضوع وكلي أمل بأن يكون هناك تغيير".
 وأضافت سارة : " مجتمعنا بحاجة لمهنيّين , لمثقّفين لتربويّين لكي يساعدوا الأهالي والمدارس والمجتمع بشكل عام فللثقافة والعلم دور كبير في تنمية المجتمع وتطويره ". 

الوقفات الاحتجاجية تساعد على التغيير في التفكير
حمّودي زين الدين مدير النادي الرياضي في البقيعة لتشجيع الثقافة والرياضة والذي أقيم تحت شعار لا للعنف قال : " العنف المستشري في الوسط العربي هو مشكلة كبيرة ونحن نستنكره بشدة ونحن بدورنا كنادي رياضي نحاول اثراء الأولاد واشغالهم بالرياضة وتشجيعهم على ممارسة الرياضة لكي يبتعدوا عن العنف بجميع أشكاله ".
 وأضاف حمودي : " الوقفات الاحتجاجية تساعد على التغيير في التفكير وعلى تشجيع الجيل الصاعد بالابتعاد عن العنف باشكاله " .
وعن مواقع التواصل الاجتماعي قال حمودي : "لمواقع التواصل الاجتماعي تأثير كبير فبامكانها زيادة العنف أو التخفيف منه وهذا يتعلّق بكيفيّة تعاملنا مع هذه المواقع ".
واعرب المتحدثون عن أملهم بأن تتغير الأمور للأفضل في العام الجديد. 


الدكتور سويد سويد رئيس مجلس البقيعة المحلّي


شيراز زين الدين طالبة مدرسة


ياسمين بكريّة طالبة جامعيّة


سارة مهنّا


حمودي زين الدين مدير النادي الرياضي لتشجيع الرياضة والثقافة في البقيعة

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار ترشيحا والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق