اغلاق

همها اسعاد الاطفال المرضى ..انها رغدة حسنين من عبلين

ان العمل الانساني يصعب على أي شخص أن يصفه ، اما العمل التطوعي لوجه الله من اجل مشاهدة الابتسامة على وجوه المرضى ، فهذا امر في غاية الانسانية والذي لا نستطيع
Loading the player...

ان نقيّمه باي من الكلمات ، ناهيك اذا كان العمل الانساني التطوعي نابع من ايمان ومن فتاة لم تتعد 16 ربيعا من عمرها ، انها رغدة حسنين من قرية عبلين والتي بدون اي دعم قررت ان تقوم بشراء معدات من اجل احياء نشاطات وبرامج ترفيهية مدرسية ، وكل ذلك من اجل جمع ما تستطيع من مال والتبرع به لمرضى سرطان .

" لدي طموحات كبيرة من اجل التقدم بحياتي "
وفي حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع رغدة حسنين ابنة قرية عبلين ، قالت :" انا وبكل فخر اقول انني لعائلة تدعم ابناءها بكل شيء وانا شخصيا قررت ان اقوم بعمل انساني وهو ان اعمل تطوعا ودعم اطفال مرضى السرطان ، لذلك قررت ان اقتني معدات واقوم بتقديم برامج للطلاب وكل ما يتم جمعه من هذه النشاطات اقوم بالتبرع به لأطفال مرضى السرطان وهدفي هو رسم الابتسامة على وجوه الاطفال المرضى ، وانا اعمل بهذا المجال تقريبا وانا بعمر 13 عاما ، لدي طموحات كبيرة من اجل التقدم بحياتي بالرغم من انني ما زلت طالبة لدي امل ان لتقدم بهذا المجال والتبرع اكثر واكثر من اجل ان اشاهد الابتسامة على وجوه المرضى ".
واضافت رغدة حسنين قائلة :" عندما كنت اذهب للمستشفى وألمس ان المرضى هم بأمس الحاجة للابتسامة من اجل تخفيف ما في خلجات قلوبهم وان الفكرة أتتني عندما كنت اتوجه للمستشفى وتقديم هدايا للأطفال المرضى، ومن هنا اتتني الفكرة ان اعمل كمهرجة ومقدمة فقرات ترفيهية بالمدارس والمناسبات وذلك لجمع اكبر عدد من المال من اجل الاستمرار بالعمل الانساني الذي اقوم به وهو مساعدة مرضى السرطان، واتوجه بالشكر لكل القائمين والعاملين والممرضات بالمستشفى على مساعدتي ايضا، ولا انسى اهلي ووالدي ووالدتي الذين يرافقوني ويدعمون فكرتي بكل قوة ".



رغدة حسنين ، تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما



بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق