اغلاق

الشيخ أبو ليل بوادي النعم: ‘لو اقتلعونا من بيوتنا لن نقلع من أرضنا‘

شارك رئيس حزب الوفاء والإصلاح الشيخ حسام أبو ليل، اليوم الأحد، في المظاهرة التي دعت إليها لجنة التوجيه العليا لعرب النقب، في قرية وادي النعم في النقب، للاحتجاج ضد


مجموعة صور من المظاهرة عممها حزب "الوفاء والإصلاح"

سياسة هدم البيوت التي طالت عشرات المباني السكنية في الأسابيع الأخيرة.
وجاء في بيان صادر عن الحزب:"
وفي كلمته أمام المتظاهرين، أكد أبو ليل على حق أهل النقب في أرضهم ومسكنهم، مشيرًا إلى أن آلة الهدم والاقتلاع لا تستند إلى قانون ولا إلى أخلاق، محذرًا أهل النقب خصوصا والفلسطينيين في الداخل عموما، من أنهم مستهدفون في وجودهم وهويتهم ولغتهم، مما يستوجب منهم الصمود والثبات على أرضهم".
وقال: "يريدون كسر إراداتنا وصمودنا حتى نرحل طوعًا، ولذلك يجب مواجهة هذه السياسة العنصرية بالصمود والثبات. لو اقتلعونا من بيوتنا لن نقلع من أرضنا ووجودنا وهويتنا. ليست هذه قضية أرض ومسكن فحسب، وإنما هي قضية هوية وصمود، ولأرض النقب جذور راسخة عبر التاريخ والحاضر والمستقبل".
وفي ختام كلمته أكد الشيخ حسام أبو ليل رئيس حزب الوفاء والإصلاح أن "الذي يتنازل في حقوقه فهو خائن، والذي يبيع فهو خائن، والذي يسلّم للأمر الواقع هو خائن. مشيرًا إلى أنه لا تنازل ولا تفريط ولا بيع، ولا يحق لأحد التنازل عن حقه في أرض الأباء والأجداد".
واختتم البيان:"
وتتعرض قرية وادي النعم والقرى العربية في النقب، في الآونة الأخيرة، إلى هجمة شرسة من قبل الحكومة الاسرائيلية وأذرعها التنفيذية، شملت هدم للبيوت ومصادرة للمواشي وتضييق على الأهالي، بتحريض مباشر من رئيس الحكومة نتنياهو".













لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق