اغلاق

مجلس كفرمندا : احراق سيارة جهاد عبد الحليم اعتداء صارخ

أصدر مجلس كفر مندا المحلي بيانا استنكر فيه الاعتداء على ممتلكات المواطن جهاد عبد الحليم من كفر مندا ليلة أمس الاثنين، وقد وصلت موقع بانيت وصحيفة بانوراما نسخة

 
سيارة المواطن جهاد عبد الحليم بعد حرقها، الصور من مجلس كفر مندا

عنه، جاء فيها: "المجلس المحلي كفر مندا، ادارة، اعضاء وموظفين، نستنكر ونندد بالإعتداء الآثم ليلة أمس (الأثنين) على ممتلكات مواطنين امنين ، ونعتبر هذا الاعتداء تعدٍ صارخ فيه مس ايضا بأحد حقوق طلابنا بمحاولة تعطيل العمل بالوجبة الساخنة بعد حرق سيارة التوزيع التابعة للمواطن جهاد عبد الحليم" .
تابع البيان: "الحادثة تدعونا جميعا، كأبناء بلد، للوقوف صفا واحدا بلا استثناء أمام مثل هذا التصرف الأرعن والجبان، ونحن نقولها بأعلى صوت وبثقة كبيرة، ان الاعتداء على أي مواطنٍ كان، انما هو اعتداء مباشر على ابناء هذا البلد، وعلى كفر مندا الطيبة" .

"موقفنا الذي تنبناه أن نخاطب العقل وأن نشجب العنف بكل أشكاله"
وأضاف البيان: "نؤكد على موقفنا الذي طالما تبنيناه بالدعوة للتعامل مع مثل هذه الأحداث بعقلانية، أن نخاطب العقل وأن نشجب العنف بكل أشكاله، ومنع الإنجرار الى أي نوع من انواع العنف، الحد من الأحداث المسيئة التي تهدف لإثارة الفتنة والتفرقة بين أبناء البلد الواحد".
وأنهى البيان: "في ختام بياننا، نتوجه بالشكر الجزيل لجهاد عبد الحليم الذي قام بمتابعة تقديم خدماته في الوجبة الساخنة كالمعتاد دون أن يتأثر عمله من حادثة الإعتداء. وفقنا الله واياكم للحفاظ على كفر مندا الطيبة سالمة غانمة.
اخوكم طه زيدان - رئيس مجلس كفرمندا المحلي".

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار سخنين والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق