اغلاق

تواضع زيدان: الفضل يعود للاعبين وفوز رانييري مستحق

زين الدين زيدان المدرب الفرنسي لنادي ريال مدريد الاسباني، لم يخف سعادته بالتواجد في حفل الفيفا كأحد المرشحين للفوز بجائزة أفضل مدرب في العالم


زيدان، تصوير : Getty Images

خلال سنة 2016، حيث عبر عن امتنانه لكل من صوتوا له رغم أن الإيطالي كلاوديو رانييري هو من فاز باللقب في نهاية المطاف.  ورشح زيدان للفوز بجائزة أفضل مدرب عقب الفوز بدوري أبطال أوروبا وكأس السوبر الأوروبي وكأس العالم للأندية مع ريال مدريد، بالإضافة إلى عدم خسارته لمدة 39 مباراة متتالية، وهو ما خوله بالمقابل الفوز بجائزة أفضل مدرب فرنسي في السنة الماضية من طرف "فرانس فوتبول".
تصريحات زيدان جاءت كالتالي "لا أملك الخبرة التدريبية التي يملكها كل من رانييري وسانتوس، لكن من الجيد جدا أن أكون متواجدا معهما. لم أكن أفضل مدرب في سنة 2016، لكني أتقدم بالشكر لكل من صوتوا لي، وأريد أن أؤكد أن الفضل كله يعود للاعبين وللطاقم الفني الذي يساعدني في كل ما أقوم به من عمل". 
ثم تابع في نفس السياق "في جميع الأحوال، لا يمكن أن ننسى دور اللاعبين، ففي النهاية هم من يقومون بالعمل على أرضية الميدان، وكل من لعبوا من أجل ريال مدريد هذه السنة كانوا يستحقون التواجد هنا بدورهم. رانييري توج اليوم، لكني بدأت مسيرتي للتو وهو متواجد في هذا العالم منذ سنوات كثيرة وقد قام بعمل كبير مع كل النوادي التي عمل فيها. ما حققه رانييري الموسم الماضي يستحق عليه هذه الجائزة، وسانتوس كذلك يستحق التواجد بعد الفوز بكأس أمم أوروبا مع البرتغال. علي أن أواصل العمل من أجل التواجد هنا في السنة المقبلة".





لمزيد من اخبار الرياضة العالمية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق