اغلاق

الشيوعي والجبهة يدعوان المتابعة لمزيد من الخطوات النضالية

بعث الحزب الشيوعي والجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة برسالة الى رئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، محمد بركة، يدعوان فيها الى المزيد


محمد بركة، رئيس لجنة المتابعة (تصوير: موقع بانيت وصحيفة بانوراما)

من الخطوات النضالية ردا على جرائم تدمير البيوت العربية، من بينها نصب خيمة احتجاج في القدس، واطلاع السفراء الأجانب على سياسة الحكومة العنصرية. ووقع على الرسالة السكرتير العام للحزب عادل عامر، وسكرتير الجبهة منصور دهامشة.
وجاء في الرسالة "في اعقاب الجريمة البشعة التي قامت بها جرافات السلطة  بهدم 11 بيتا في مدينة قلنسوة والتهديد بمواصلة سياسة لهدم والتضييق العنصري على قرانا ومدننا العربية. وازاء هذه المخاطر الاستثنائية التي عبر عنها رئيس الحكومة في سياق ‘مساواة الجميع‘ امام القانون، وذلك ارضاء  لغلاة المستوطنين في حكومته .
ومن هذا المنطلق نتوجه لكم باسم الحزب الشيوعي والجبهة الدمقراطية، ونقترح ان تنطلق قافلة سيارات من مدينة الناصرة مرورا بالمثلثين الشمالي والجنوبي وفي الوقت نفسه تنطلق، وقافلة موازية من النقب الصامد، وصولا إلى مدينة القدس لنصب خيمة اعتصام  امام مكتب رئيس الحكومة ووزير المالية, المسئول المباشر عن التنظيم والبناء، يتواجد فيها الفعاليات السياسية والحزبية ومركبات لجنة المتابعة واللجنة القطرية لرؤساء السلطات المحلية العربية.
كما نقترح وضمن التحضيرات لليوم العالمي للتضامن مع الجماهير العربية دعوة  سفراء الدول الاجنبية  الى  لقاء مع لجنة المتابعة لشرح الموقف ووضع الجماهير العربية وحقهم الانساني والمدني في المسكن كحق اساسي من حقوق الانسان .وحقهم في البقاء والتطور في وطنها وعلى ارضها".



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق