اغلاق

1.87 مليار شيكل ستوزع من جديد بين صناديق المرضى

صادقت لجنة العمل، الرفاه والصحة في الكنيست على انظمة وفقها، في اعقاب الاصلاحات في الصحة النفسية، وتحويل مسؤولية التمويل من مؤسسة التأمين الوطني الى صناديق المرضى،


الهيئة العامة للكنيست، الصورة للتوضيح فقط

في مجال مصابي العمل، ستوزع من جديد بين صناديق المرضى 1.87 مليار شيكل على النحو التالي:
صندوق المرضى كلاليت سيحصل على حوالي 14 مليون شيكل، لئوميت على حوالي مليون، بسبب الزيادة النسبية في الخضوع للعلاج النفسي منذ دخول الاصلاحات في الصحة النفسية الى جيز التنفيذ. من صندوق مكابي ستحذف حوالي 10 مليون شيكل، من مئوحيدت ستحذف حوالي 4 مليون شيكل، بسبب النقص النسبي في الخضوع لهذا العلاج.
وبعد فحص انماط الخضوع للعلاجات النفسية في صناديق المرضى المختلفة، في السنوات الـ 8 الاخيرة، تقرر انه من بين 1.2 مليار شيكل سنويا مخصصة للخضوع للعلاج النفسي، تحصل كلاليت على نسبة حوالي %63، مكابي حوالي %19ولئوميت حوالي %8 ومئوحيدت حوالي %10.
وقال نائب المدير العام لشؤون التخطيط الاقتصادي في وزارة الصحة، نير كيدار :" ان الفروقات الكبيرة بين صناديق المرضى تتعلق باسباب مثل معايير القبول في السابق وحجم الانتشار في بلدات الضواحي، وهناك الخضوع للعلاج النفسي النسبي اعلى اكثر" .
رئيس اللجنة، عضو الكنيست ايلي الالوف (كلنا)، طالب وزارتي الصحة والمالية بتقديم الدفعات التي ستمنح لصناديق المرضى من اجل عدم تركها في عجز.



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من قطاعات وأعمال اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قطاعات وأعمال
اغلاق