اغلاق

لوحات من اغطية وادوات بلاستيكية من انتاج طلاب بطمرة

قامت مجموعة طلاب من مدرسة الغزالي و في مدينة طمرة باستحداث ادوات بلاستيكية من الطبيعة عبر لوحات ومجسمات بنيت على ايديهم وبمرافقة معلمتهم رماح قباني
Loading the player...

من كفر ياسيف، فقد استطاعت المعلمة برفقة الطلاب انشاء تلك اللوحات من اغطية اوعية مائية وكؤوس بلاستيك فارغة تم استعمالها مسبقاً ، وقد لاقت اللوحات المجسمات اعجاب مفتشي معارف ووضعت بمعرض مميز للفنون بطمرة يحوي اعمالا فنية لطلاب المدارس الابتدائية في المدينة.

لقاءات توعية
المعلمة رماح قباني اشارت الى ان العمل كان مباشراً مع طلابها وابتدأت سلسلة لقاءاتها معهم بشرح واف عن البيئة واهمية الحفاظ عليها وكيف نحافظ عليها ، وقرروا استغلال اغطية الاوعية المائية والمشروبات المختلفة وجمعها والقيام بانشاء لوحة كبيرة، وقد قرر الاولاد استعمال الاغطية برسم بحر وسفينة، وبالفعل كانت الاغطية بمكان الالوان .
وقد اشارت قباني الى ان هنالك امورا كثيرة يقوم بها الطلاب مشيرة الى ان هنالك امورا كثيرة يمكن استحداثها من الطبيعة واستغلالها لانشاء امور مميزة من تلك البيئة التي تحيط بنا.

الاستحداث البيئي عالم متنوع المجالات
واكدت رماح قباني "ان مجال الاستحداث البيئي اليوم هو عالم واسع به الكثير من الافكار التي يمكن الاستثمار بها واستغلالها لكي نصنع الكثير من المنتوجات التي يمكن استعمالها بحياتنا اليومية، والتي يمكن ان تحل الكثير من العقبات الاقتصادية والاجتماعية وغيرها" . فقد ارسلت قباني رسالة شكر للإدارة المدرسية المتمثلة بمديرها يوسف حجازي الذي لا يبخل على دعم المشاريع البيئية وغيرها بالمدرسة ، مشيرة الى ان المدرسة قدمت ميزانية خاصة لدعم الاستحداث البيئي المدرسي داعية زملائها بمدارس اخرى الاستفادة من كل مشروع ومشروع.


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق