اغلاق

يوفنتوس يعزز صدارته بفوزه على كالياري بهدفي هيجوايين

ضمن منافسات الجولة الرابعة والعشرون من الدوري الإيطالي الممتاز لكرة القدم، حقق نادي يوفنتوس فوزه الخامس على التوالي في الدوري ، على حساب مضيفه


تصوير : Getty Images

 كالياري بهدفين دون رد حملا توقيع هدافه الأرجنتيني جونزالو هيجواين، بواقع هدف في كل شوط، ليعزز اليوفنتوس صدارته للبطولة.
تشكيلة يوفنتوس شهدت عودة نجم وسطه كلاوديو ماركيزيو، الذي قدم مباراة كبيرة وصنع الهدف الأول لهيجواين الذي جاء عند الدقيقة 37، حيث سدد مهاجم نابولي صاحب الانتقال القياسي الصيف الماضي الكرة من فوق الحارس لداخل الشباك ليتقدم يوفنتوس بالنتيجة 1-0.
قبل هدف هيجواين الأول، تحصل كالياري على فرصة افتتاح التسجيل عندما احتسب حكم المباراة ركلة حرة مباشرة على حدود منطقة جزاء الحارس المخضرم جانلويجي بوفون، إنبرى لها المدافع برونو ألفيس، لكنه تسديدته مرت بجانب القائم، لينتهي الشوط الاول بتقدم يوفنتوس بهدف وحيد.

أحداث الشوط الثاني للمباراة:
وبعد دقائق من الشوط الثاني، عاد هيجواين للتوقيع على الهدف الثاني له ولفريقه، بعد هجمة سريعة قادها كوادرادو، الذي مرر كرة إلى باولو ديبالا، فمررها الأخير على طبق من ذهب لهيجواين المنطلق من الخلف للأمام، ليسكنها في الأخير بوجه قدمه في الزاوية اليمنى لحارس كالياري، ليتقدم يوفنتوس بالنتيجة 2-0.
وأكمل كالياري المباراة بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 67، بعد طرد نيكولو باريلا لحصوله على بطاقة صفراء ثانية بعد تدخل قوي على البديل ميراليم بيانيتش.
ورغم النقص العددي، كاد كالياري يعود إلى المباراة ويقلص الفارق، لولا تألق بوفون الذي تصدى ببراعة وبيد واحدة لقذيفة من فابيو بيساكاني من على حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 71.
وفي نفس الدقيقة استغل يوفنتوس اندفاع كالياري للهجوم مع النقص العددي، وشن هجمة مرتدة سريعة عبر ديبالا من على الرواق الأيسر، حيث أرسل كرة عرضية بالمقاس إلى ماريو ماندزوكيتش، لكن رأسية الأخير أخطأت الشباك، لتنتهي المباراة بفوز يوفنتوس بالنتيجة 2-0.



لمزيد من اخبار الرياضة العالمية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق