اغلاق

‘يوم الحب‘ في البعنة ودير الأسد : محال الهدايا تتزين باللون الأحمر

يحتفل الكثيرون اليوم الثلاثاء بـ "يوم الحب " الذي يصادف في الـ 14 من شباط / فبراير من كل عام ، وذلك وعن طريق تبادل التهاني والمعايدات وإرسال الرسائل .
Loading the player...

وبهذا اليوم  ينتشر اللون الاحمر ايضا بالهدايا ، نظرا لان اللون الاحمر يمثل الرومانسية . مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما استمع لعدد من اصحاب المحلات واهال من البعنة ودير الاسد ، حول هذا اليوم .

" كل شخص يختار الهدية حسب ذوقه "
وتقول اعتدال بكري من محل " بيج ريماس " في الشارع الرئيسي البعنة - دير الاسد قالت : " نحن في محلنا نقوم بتجهيز الهدايا لكل المناسبات  .  بما يخص 14 شباط " الفلانتاين " قمنا بتجهيز هدايا على انواعها ، والهدايا حسب الذوق وتبدأ أسعار الهدايا من 100 شيقل الى مبالغ اكبر ، كل شخص وذوقه ".
وأضافت بكري : " أنا المس ان هناك اقبال يزداد من عام لعام اكثر وأكثر ، وبرأيي الهدايا المناسب تقديمها للفتيات هي الشوكلاتة والدباديب ، أما للشباب فنجد الساعات والعطور . الهدايا يتم شرائها ليس فقط لشخص يحب فتاة أو لزوج لزوجته او خطيب لخطيبته أو بالعكس ، انما هنالك من يشتري لامه وأصدقائه واهله ".

" طلب على الورد الجوري "
وفي حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع رامي جهجاه صاحب محل " ورود مرام " على الشارع الرئيسي البعنة - دير الاسد ، قال : " اغلب المحتفلين بعيد الحب ينتظرون اليوم ليشتروا الهدية ، في السابق كان هناك طلب للأزهار باللون الأحمر فقط ، لكن اليوم هنالك طلب للورود بألوان أخرى مثل الزهري او الابيض ".
وتابع جهجاه قائلا : " هناك اقبال على الورد الجوري ، مع العلم بان سعره غال نسبيا وتعيش وردة الجوري حتى اسبوع واحد . هناك ورد القرنفل سعره ربع سعر الورد الجوري ويعيش نحو شهر ، لكن هناك من الناحية النفسية من لا يشترون الا الورد الجوري لرمزيته . في هذا اليوم نجد الوالد يشتري لابنته او الابناء للام والعكس . هذا اليوم الاحتفالي أصبح مناسبة عامة وليست خاص لفئة او للعشاق فقط " .

" أتيت لأشتري هدية لزوجتي"
وفي حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع جميل اعمر ، قال : " ان هذا اليوم 14 شباط بالنسبة لي هو اجمل يوم ، نجدد حياة الحب ، وقد اتيت لشراء هدية لزوجتي " ام محمد " .  14 شباط هو ليس فقط للاحتفال بل هو رمز للاستمرار بحياة هادئة وبمحبة بالنسبة لي كل ايام السنة هي سعادة وحب وهذا اليوم فقط تاريخ ورمز لا اكثر ".


اعتدال بكري


رامي جهجاه


جميل اعمر


مجموعة صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار منطقة الشاغور اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق