اغلاق

شابة تقدم شكوى ضد طبيب وتتهمه بتنفيذ أعمال مشينة بحقها

ذكرت مصادر اعلامية عبرية " أن طبيبا مشتبه بتنفيذ أعمال مشينة بحق شابة في الثلاثينات من عمرها ، التي نقلت لمستشفى " برزيلاي " لتلقي العلاج ،


الصورة للتوضيح فقط

اثر اصابتها بحادث طرق " .
وحول ملابسات الحادثة ، قالت اذاعة الجيش الاسرائيلي : " قبل عدة أيام تم نقل الشابة الى المستشفى ، حيث كانت تعاني من كسر في الحوض ، وحينما بدأ الطبيب بفحصها قام بتنفيذ الاعمال المشينة بحقها ، فبدأت بالصراخ وعندها غادر الطبيب المكان ".
كما جاء في خبر الاذاعة " أن اثنتين من صديقات الشابة ، أسرعن للدخول للغرفة وفوجئن بما سمعن من صديقتهن ، حيث وصل الى المكان مدير القسم في المستشفى الذي اعتذر للشابة ، وابلغها بعد ذلك بيوم انه تمت اقالة الطبيب ".
ونقلت الاذاعة عن من قالت انه مصدر كبير في المستشفى  ان خطأ الطبيب كان أنه أجرى الفحص لوحده دون وجود ممرضة ".
كما ذكر " أنه كان قد تقرر اقالة الطبيب المذكور قبل هذه الحادثة بسبب عدم الرضا عن عمله ".

" الموضوع قيد التحقيق في الشرطة "
يشار الى أن الشابة قدمت شكوى للشرطة . ونقلت الاذاعة عن المستشفى التعقيب التالي : " الحديث يدور عن مصابة اشتكت من اصابة بالعظم في الحوض ، والتي خضعت لفحص لمعرفة عمق الاصابة والعلاج المطلوب . الموضوع قيد التحقيق في الشرطة ، ونحن نعرب عن سعادتنا بانه تم تحريرها من المستشفى وهي تسير على قدميها ، والحديث عن تعرضها لاعتداء جنسي لا يتوافق مع الواقع ".
كما اشارت الاذاعة في الخبر الى " أنه في المستشفى أدركوا على ما يبدو ان الحديث يدور عن حدث ليس عاديا ، وان الطبيب اسرع بعد الحادثة لاخبار طبيب كبير في القسم حول الفحص الذي اجراه ، وقال ان اجرى الفحص بدون وجود ممرضة ، لكنه لم يذكر ان المريضة بكت وانه خرج بسرعة من الغرفة " .

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق